إنهيار مخيف للعملة .. بنك عدن يلف الحبل على رقبته

الأحقاف نيوز / متابعات

انعكست الإجراءات التي اتخذها البنك المركزي في عدن بانهيار مخيف للعملة المحلية في المناطق الخاضعة نظريا لسلطاته .

واقترب الريال السعودي من حاجز الـ500 ريال ، والدولار الأمريكي من 1900 ريال ، وسط مطالبات مركزي عدن بالتراجع عن قرارت التصعيد الاقتصادي التي أظهرت فشل وعجز البنك .

وقال مصدر مصرفي إن سعر صرف الدولار الأمريكي بلغ في تعاملات مساء اليوم الثلاثاء، 1885 ريالًا في عملية البيع، و1869 ريالًا في عملية الشراء، فيما وصل سعر الريال السعودي إلى 490 ريالًا للشراء، و492 ريالًا في عملية البيع.

وهذه أدنى قيمة تسجلها العملة الوطنية مقابل العملات الأجنبية، حيث وصل سعر صرف الريال السعودي في الانهيار الذي حدث في ديسمبر 2021، إلى حدود الـ 450 ريالاً للسعودي، ولم يتجاوز الدولار حاجز الـ 1725 ريالًا.

ويأتي الانهيار المتواصل للعملة وتجاوزها حاجز الـ 1880، مع قرارات التصعيد الاقتصادية التي اتخذها البنك المركزي في عدن .

وقالت مصادر اقتصادية ان قرارات بنك عدن لن تستطيع الحفاظ سعر العملة في ظل الفساد المهول الذي ينخر الشرعية وعدم قدرة البنك على الوصول الى الإيرادات المالية ، فضلا عن رفع المحافظات تسليم إيراداتها وسيطرة قوى نافذة على إيرادات مركزية .

وأكدت ان البنك شبه مفلس وان الإيرادات لا تساوي واحد 1% من النفقات والالتزامات المالية الشهرية على البنك , وان الدفعة الجديدة من الوديعة السعودية في طريقها الى النفاد .

Total
0
Shares
اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Related Posts
Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com