ازمة الاحتلال تمتد إلى مؤسسته العسكرية مع ترقب استقالة وزير الدفاع

الأحقاف نيوز / متابعات

اتسعت رقعة الازمة السياسية داخل حكومة الاحتلال الإسرائيلي، الثلاثاء، مع امتداد نيراها إلى المؤسسة العسكرية.

وشن رئيس حكومة الاحتلال بنيامين نتنياهو هجوم غير مسبوق على وزير الدفاع يواف غالانت وذلك على خلفية تصويت الأخير ضد مشروع قانون التجنيد الذي تبناه نتنياهو.

ووصف نتنياهو غالانت بت”الوقح” في حين طالب رئيس مكتب نتنياهو الوزير بالاستقالة .

وكان غالانت صوت ضد مشروع قرار التجنيد الذي يسوقه نتنياهو ويتضمن عدم تجنيد أبناء طائفة “الحريديم”.

ويطالب غالانت وقادة اخرين بتجنيد جميع أبناء الطوائف في الخدمة العسكرية.

والخلافات الجديدة بين غالانت ونتنياهو تعد الاحدث في مسلسل الازمة الذي تصاعدت حدته خلال اليومين الماضيين مع اعلان 4 وزراء على راسهم بيني غانتس وايزنكوت الاستقالة من مجلس الحرب بزعامة نتنياهو، لكن المخاوف في الأوساط الإسرائيلية ان تقود ازمة غالانت ونتنياهو اللذان ينتميان إلى حزب الليكود إلى انقلاب او استقالة قد تنهي ما تبقى من حكومة الاحتلال وتعجل بانهيارها.

Total
0
Shares
اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Related Posts
Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com