أدلة جديدة لجريمة اغتيال بن جلال

الأحقاف نيوز / متابعات

ظهرت أدلة جديدة تؤكد أن مقتل مدير دائرة التصنيع الحربي في قوات الإصلاح بمارب حسن بن جلال في العاصمة المصرية القاهرة، اغتيال سياسي وليست جريمة جنائية.

ونشر ناشطون في “الإصلاح ” صورة لأحد هواتف بن جلال ، التي اكتفت الأجهزة الأمنية المصرية بتسليمه في حين لاتزال تواصل اخفاء هاتفين اثنين.

وألمح الناشطون إلى تورط ضابط من قبيلة خولان كان مقرباً من علي عبدالله صالح في جريمة اغتيال بن جلال .

وكان القضاء المصري أغلق الشهر الماضي ، ملف اغتيال بن جلال بإصدار حكم اعدام لمتهم والسجن المؤبد لآخر والحبس لمتهمين اثنين 15 عاماً خلال جلستي محاكمة اغفلت أدلة واستدلالات تؤكد أن الجريمة سياسية وليست جنائية.

Total
0
Shares
اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Related Posts
Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com