مسؤول لايستبعد تورط اسرائيل في حادثة رئيسي

الأحقاف نيوز / متابعات

أكد مسؤول في حكومة صنعاء ، أن الحديث عن تورط إسرائيل في حادثة تحطم مروحية الرئيس الإيراني ابراهيم رئيسي ، سيظل محل شك ، خاصة أن رواية سوء الأحوال الجوية غير مقنعة في ظل ترتيبات متعارف عليها تجريها الاجهزة المختصة قبيل أي تحرك رئاسي .

وقال نائب مدير دائرة التوجيه المعنوي في وزارة الدفاع بحكومة صنعاء العميد عبدالله بن عامر في تدوينة على ( اكس ): ” سيظل الحديث عن تورط اسرائيل محل شك والحديث عن الظروف الجوية وتهالك الطائرة موضع نظر حتى يصدر موقف رسمي “.

مضيفاً: ” هنا لا يجب منح الاسرائيلي انتصارا مجانيا إلا إذا كان متورطا فعلاً وهذا احتمال وارد غير ان اثباته لا يكون بالتحليلات والافتراضات ووحده التحقيق من سيكشف الاسباب والجهات المتسببة”.

ولفت إلى ” أن زيارات الرؤساء وتنقلاتهم عبر الطيران تأخذ اجراءات معقدة أقلها تخطيط ما قبل الرحلة فيها دراسة الاحوال الجوية وقت الرحلة مع ساعة قبل وساعة بعد ويأخذ المختص تقريراً بذلك من الارصاد ومختص آخر سيتولى تحديد الارتفاعات والاحداثيات وجهة تتولى التأكد من جاهزية الطائرة وجهة اخرى تتولى التتبع “.

معتبرا أن ” من المستبعد بل من المستحيل أن تتحرك طائرة رئاسية دون أخذ علم مسبق من الارصاد بطبيعة الظروف الجوية ولهذا جرت الرحلة لأن الظروف الجوية كانت مناسبة “.

مشيراً إلى “أن عودة الطائرتين يؤكد أن سبب تحطم الثالثة ليس الاحوال الجوية بل سبب آخر يمكن الوصول اليه بتفسير سبب عدم توقف الطائرتين بعد سقوط الاولى “.

Total
0
Shares
اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Related Posts
Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com