الزبيدي يعيد ترتيب قوات الانتقالي وسط مخاوف من استبعاده

الأحقاف نيوز / متابعات

اصدر رئيس المجلس الانتقالي الجنوبي عيدروس الزبيدي قرارات بترقية ما يقارب الفي عسكري في صفوف قوات المجلس المدعوم من الإمارات .

وجاء قرارات التعيين التي شملت 1956 عسكريا في الأولوية العسكرية التابعة للإنتقالي بعد ساعات من تلويح الزبيدي باستخدام القوة لفرض خيارات المجلس .

ويتخوف المجلس من استبعاده من صفقات الحل في مفاوضات السلام التي تجري في دوائر مغلقة .

لوح عيدروس الزبيدي رئيس المجلس الإنتقالي المدعوم من الإمارات ، بخيارات القوة العسكرية لفرض حلول للقضية الجنوبية .

وقال الزبيدي في كلمته بمناسبة ذكرى تأسيس المجلس الانتقالي في 4 مايو 2017 ، السبت، إن الوضع لم يعد يحتمل نهج التجريب والتقسيط والتأجيل والترحيل وسلق الحلول والتسويات، بل يستوجب عملية سياسية شاملة غير مشـروطة، عملية واضحة البدايات والمسارات والتوجهات والمضامين، لا تقوي طرفا على آخر ولا تنتزع حق أحد أو تحدد سقوف الحل مسبقا.

وأكد مضي المجلس في مشروعه المطالب بانفصال جنوب اليمن والعودة إلى حدود ما قبل 22 مايو 1990م.

وأضاف الزبيدي في كلمته، أن شعب الجنوب الذي تحمّل سياسات التسويف والتأجيل والمماطلة زمنًا طويلًا قد نفذ صبره، ولم يعد بوسعه التعاطي مع أي مبادرات لا تضع قضيته في طليعة جهود السلام، وإن التزام شعب الجنوب نهج التفاوض كأساس لحل قضيته، لا يغفل جاهزيته لأي خيارات أخرى، إن لزم الأمر ، وفق تعبيره .

Total
0
Shares
اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Related Posts
Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com