الحراك الثوري بمحافظة حضرموت ينظم بمنطقة فوه بالمكلا تظاهرة جماهيرية حاشدة تضامنًا مع الشعب الفلسطيني في غزة .. ويؤكد تضامنه مع حقوق ومطالب المعلمين

الأحقاف نيوز / خاص

نظم المجلس الأعلى للحراك الثوري الجنوبي في منطقة فوه غرب مدينة المكلا بمحافظة حضرموت اليوم الإثنين تظاهرة جماهيرية حاشدة تضامنًا مع الشعب الفلسطيني في غزة وتنديدًا بالعدوان الصهيوني الأمريكي الذي يرتكب جرائم إبادة وحشية ضد الفلسطينيين بالإضافة إلى التضامن الكامل مع حقوق ومطالب المعلمين والمعلمات.
شارك في مقدمة صفوف المتظاهرين الشيخ يحيى محمد باراس عضو المكتب السياسي رئيس مجلس الحراك الثوري الجنوبي بمحافظة حضرموت وقيادات وأعضاء وأنصار الحراك الثوري وشخصيات اعتبارية واجتماعية وجمع غفير من المواطنين من مختلف شرائح المجتمع في منطقة فوه مديرية المكلا والمحافظة وقطاعات واسعة من المعلمين والمعلمات.
ندد المتظاهرون المحتجون بشدة بجرائم العدو الصهيوني وداعميه الأمريكيين والبريطانيين والغربيين والمتصهينين وما ارتكبه من إبادة جماعية وحشية طالت المواطنين في قطاع غزة وما ترتب عليها من سقوط عشرات الآلاف من الشهداء الأبرار معظمهم من النساء والأطفال والشيوخ ومثلهم من الجرحى وتدمير البنى التحتية المرتبطة بالحياة اليومية للمواطنين الغزيين الأحرار وفرض حصار ظالم منع عنهم الحصول على الغذاء والدواء والماء والمساعدات الإغاثية في انتهاك سافر للقانون الدولي الإنساني.
كما ندد المحتجون بالصمت العربي والإسلامي والدولي المخزي ومواقف التخاذل التي تشهد ارتكاب العدو الصهيوني لأبشع الجرائم ضد الإنسانية في قطاع غزة وتلزم الصمت المريب ولم تستطع تقديم العون والمساندة لشعب غزة الذي يتعرض منذ شهر أكتوبر الماضي لحرب عدوانية وحشية لم يشهد التاريخ مثيلًا لها.
ودعا المتظاهرون خلال الوقفة التضامنية كافة الشعوب الحرة للقيام بتظاهرات حاشدة تنديدًا بالعدوان الصهيوني الأمريكي البريطاني الغاشم على اهلنا في قطاع غزة واتخاذ مواقف شجاعة لدعم ومساندة الشعب الفلسطيني بغزة بكل الوسائل والإمكانات المتاحة وهي مواقف سيخلدها التاريخ الذي سيلعن اولئك المتخاذلين المتامرين على الشعب الفلسطيني وقضيته العادلة.
وأكد المتظاهرون أن الشعب في جنوب اليمن كان وما يزال وسيظل داعمًا فعالًا وقويًا للشعب الفلسطيني ومساندًا لقضيته العادلة حتى تحقيق النصر وهي قضية محورية شرعية ودينية وأخلاقية تتطلب من كل القوى الحية مناصرتها ودعمها حتى يحقق الشعب الفلسطيني البطل النصر بإقامة دولته المستقلة وعاصمتها القدس الشريف.
كما جددوا الدعوة بمواصلة مقاطعة المنتجات والبضائع الأمريكية والبريطانية والغربية التي تمول العدو الصهيوني معتبرين ذلك واجبا وطنيا ودينيا وأخلاقيا وجزءا من دعم المقاومة الفلسطينية البطلة بإلحاق الضرر باقتصاديات العدو الصهيوني وداعميه الغربيين والمطبعين من الصهاينة العرب.
كما جددت التظاهرة الجماهيرية الحاشدة موقف الحراك الثوري الجنوبي الداعم والمتضامن مع حقوق ومطالب المعلمين والمعلمات في حضرموت خاصة والجنوب عامة وحقهم في تحسين أوضاعهم المعيشية والإنسانية وهي مطالب وحقوق مشروعة تحظى بتضامن واسع من قبل كل احرار الجنوب.



Total
0
Shares
اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Related Posts
Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com