قائد الأنصار يعلن استهداف 98 سفينة دعماً لغزة ويوجه رسالة للدول الأوروبية

الأحقاف نيوز / متابعات

أكد قائد أنصار الله في اليمن، عبدالملك الحوثي، أن عملياتهم العسكرية المساندة لغزة مستمرة، مشيراً إلى أنه لا خيار أمام الأعداء سوى وقف العدوان على القطاع.

وقال الحوثي في خطاب متلفز، إن عمليات الإسناد في جبهة اليمن بلغت 14 عملية خلال الأسبوعين الماضيين، جرى استهداف فيها 8 سفن، ليصل عدد السفن المستهدفة إلى 98 سفينة وسيصل قريباً إلى 100.

وتحدث الحوثي عن انسحاب بعض البوارج الحربية الأوروبية من البحر الأحمر، مؤكداً أن “هذا الأمر مفيد، وكل المنسحبين يتحدثون عن فاعلية العمليات”. وأشار قائد الأنصار إلى أنه لا خطر على الملاحة التابعة للدول الأوروبية، التي لا تتجه إلى العدو الإسرائيلي ويمكنها المرور بأمان وسلام.

وقال مخاطباً الأوروبيين :” من مصلحتكم سحب قطعكم التي تكلفكم كثيرا وتدخلكم في مخاطر ومناوشات لصالح الأمريكي”.

وتابع : ” من خلال التنسيق مع بلدنا تستطيع أي دولة أن تعبر في البحر من دون أي استهداف”، مضيفاً أن التأثير على أمن وسلامة الملاحة وعبور السفن هو في ازدحام القطع الحربية في البحر الأحمر”.

وفي رسالة موجهة للأمريكي والبريطاني، جدد الحوثي التأكيد على استمرار العمليات اليمنية البحرية، موضحاً أنه لا يمكن لأحد أبدا أن يوقف عملياتنا المساندة لغزة.

وأضاف ” لن يوقفوا عملياتنا للضغط لإيقاف الحصار لا بعمليات مضادة ضد بلدنا ولا بحشد السفن الحربية، وليس من مصلحة أحد مجاملة الأمريكي واسترضائه بالمشاركة البحرية”.

وتحدث الحوثي عن خسائر “إسرائيل” جراء الحصار اليمني المفروض على الملاحة الإسرائيلية، كما تطرق إلى “الخسائر الأمريكية والبريطانية والدول التي تورط نفسها في هذه الأعباء كذلك تتصاعد في التأمين وارتفاع الأسعار”، مؤكداً أن “الحل لمصلحة الجميع هو وقف العدوان وإنهاء الحصار في غزة ووصول الغذاء والدواء”.

Total
0
Shares
اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Related Posts
Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com