قرار أمريكي مفاجئ بسحب حاملة الطائرات آيزنهاور من البحر الأحمر

الأحقاف نيوز / متابعات

كشفت وسائل إعلام أمريكية عن عزم وزارة الدفاع “البنتاغون” سحب حاملة الطائرات “يو إس إس آيزنهاور” من البحر الأحمر ، بعد 6 أشهر من وصولها على خلفية الحظر الذي تفرضه صنعاء على مرور السفن المرتبطة بإسرائيل .

ونقلت وسائل الإعلام تلك عن قائد الأسطول البحري الأمريكي الأدميرال داريل كودل ، قوله إن السفينة يو إس إس هاري ترومان ستبحر نحو البحر الأحمر بعد مشاركتها في أسبوع الأسطول الأمريكي الذي سيقام في ميامي خلال الفترة 5-12 مايو .

وجاء قرار إحلال حاملة الطائرات ترومان ، محل آيزنهاور على الرغم من إعلان البحرية الأمريكية ، الأسبوع الماضي تمديد نشر الأخيرة لفترة إضافية.

وسبق أن تحدث مسؤولون أمريكيون بأن طاقم آيزنهاور يعمل في ظروف صعبة وخطرة ودون استراحة أو إجازات لمواجهة هجمات قوات صنعاء المكثفة والمتصاعدة.

وهو ما يؤكده بحارة أمريكيون أنهم لم يكونوا يتوقعون أن تكون المواجهة في البحر الأحمر بالشراسة التي يشهدونها الآن، وأن ذلك مرهق جدا بالنسبة لهم.

ومن شأن النشر المتتالي لمجموعة حاملة الطائرات دون فترة صيانة ، أن يجعلها تستغرق فترة صيانة أطول وتكلفة أكبر عقب النشر الثاني، إذ استغرق صيانة آيزنهاور مؤخراً، 14 شهرا نتيجة نشرها مرتين متتاليتين.

Total
0
Shares
اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Related Posts
Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com