الدنمارك تسحب فرقاطتها من البحر الأحمر بعد اقل من شهرين من وصولها

الأحقاف نيوز / متابعات

سحبت الدنمارك فرقاطتها من البحر الأحمر بعد اقل من شهرين من وصولها إلى المنطقة وسط ترجيحات بتعرضها لهجوم من قبل القوات اليمنية .

فيما كانت الدنمارك قد أعلنت رسميا في التاسع والعشرين من مارس عن ارسال الفرقاطة «إيفر هويتفيلت» إلى البحر الأحمر للمشاركة في التحالف الذي تقوده الولايات المتحدة ، كشف موقع “أولفي” الدنماركي المتخصص في شؤون الدفاع ان الفرقاطة الدنماركية “إيفر هويتفيلدت” عادت إلى الدنمارك بشكل طارئ بعد تعرضها لمشاكل خطيرة في أنظمة الأسلحة الدفاعية والمهمة الحيوية.

وذكر الموقع الدنماركي ان أنظمة إدارة القتال في الفرقاطة والرادارات المرتبطة بها، تعطلت مما منعها من إطلاق صواريخ اعتراضية للتصدي للتهديدات القادمة من اليمن ، مؤكدا أن الفرقاطة تعرضت لتهديدات مباشرة من طائرات مسيرة، ورغم الإعلان الرسمي عن نجاح إسقاطها كقصة نجاح، فإن واقع الأمر كان مختلفًا تمامًا، حيث أن الفرقاطة وطاقمها كانوا في خطر مباشر بسبب فشل أنظمة الدفاع.

Total
0
Shares
اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Related Posts
Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com