حزب الله يخلي كبرى المستوطنات على الحدود اللبنانية وينقل المعارك إلى الوسط

الأحقاف نيوز / متابعات

تصاعدت وتيرة المواجهات على الحدود اللبنانية، الاثنين، مع استمرار التهديدات الإسرائيلية بتصعيد لما بعد الهدنة في غزة.

وطالب رئيس بلدية كريات شمونة، احدى كبرى المستوطنات الإسرائيلية على الحدود اللبنانية، من تبقى من السكان بسرعة اخلاء منازلهم.

وتزامن الطلب الإسرائيلي مع تصاعد وتيرة الهجمات للمقاومة اللبنانية العابرة للحدود.

وأفادت وسائل اعلام لبنانية بشن حزب الله نحو 20 هجوما بالصواريخ على مواقع ومناطق تمركز قوات الاحتلال في المستوطنة الحدودية لوحدها.

والهجوم يعد الاوسع منذ بدء المواجهات على الجبهة في أكتوبر الماضي وهو جزء من مواجهات متبادلة على طول الحدود اللبنانية مع الأراضي الفلسطينية المحتلة.

في سياق متصل، أفادت وسائل اعلام عبرية بانطلاق صافرات الإنذار قبل قليل في مستوطنة العفولة وهي احدى اكبر المستوطنات وسط إسرائيل.

وهذه المرة الأولى التي تتعرض لها المستوطنة لهجوم صاروخي منذ أكتوبر الماضي.

وتشير الخطوة إلى قرار حزب الله توسيع رقعة هجماته في عمق الاحتلال بضم مستوطنات جديدة إلى بنك أهدافه خصوصا وأن التطورات على الجبهة اللبنانية تتزامن مع تصريحات لوزير الدفاع الإسرائيلي غواف غالانت أشار فيها إلى نية قواته التصعيد على الجبهة اللبنانية بغية الضغط على المقاومة اللبنانية للانسحاب من الحدود.

وتصريحات غالانت تأتي بعد أيام على زيارة رئيس حكومة الاحتلال نتنياهو لجبهة الشمال حيث نفذت قوات الاحتلال تدريبات شاركت فيها بوارج حربية وتحاكي حرب واسعة مع المقاومة اللبنانية.

وتشير تحركات الاحتلال إلى مساعيه الضغط باتجاه اتفاق سياسي مع حزب الله قبل استئنافه العدوان على غزة عقب الهدنة.

Total
0
Shares
اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Related Posts
Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com