الاحتلال يسحب مزيد من القوات في غزة إلى لبنان وايران تنفي نية أمريكا خفض التصعيد

الأحقاف نيوز / متابعات

دفع الاحتلال الإسرائيلي، الاحد، بمزيد من التعزيزات العسكرية إلى الحدود اللبنانية وسط تصاعد وتيرة المواجهة هناك على إيقاع محاولات اغتيالات لقيادات جديدة بالمقاومة ومخاوف من تبعات الرد.

وأفادت وسائل اعلام عبرية بقرار رئيس اركان الاحتلال سحب الفرقة العسكرية 98 من غزة ونقلها فورا إلى الحدود اللبنانية.

وتتزامن التعزيزات الجديدة للاحتلال مع تجدد المواجهات على الجبهة اللبنانية مع استئناف المقاومة اللبنانية عملياتها اليومية ضد مواقع الاحتلال.

وأفادت وسائل اعلام لبنانية بانفجار هز موقع عسكري للاحتلال بكفر شوبا بالتزامن مع اطلاق دفعة صواريخ من الأراضي اللبنانية صوب المستوطنات ومواقع الاحتلال الإسرائيلي بمزارع شبعا المحتلة.

والهجمات الصباحية تأتي بعد يوم وصف بالأقسى على الاحتلال حيث شنت المقاومة اللبنانية عمليات عدة من ضمنها استهداف دبابة للاحتلال ومواقع متفرقة.

وتأتي التعزيزات بعد يوم على فشل الاحتلال اغتيال قيادات جديدة بحركة حماس وحزب الله.

ونفذت قوات الاحتلال غارة بطائرة مسيرة استهدفت سيارة كانت تقل القيادي بحماس في لبنان باسل صالح، وفق وسائل اعلام عبرية.

وسقط في العملية 3 مواطنين لبنانيين كانوا يمرون بالقرب من السيارة.

وتشهد الجبهة اللبنانية حاليا حراك سياسي وعسكري تهدف من خلاله اطراف إقليمية ودولية للتهدئة .. ووصل وزير الخارجية الإيراني في وقت سابق إلى العاصمة بيروت حيث التقى مسؤولي الحكومة اللبنانية هناك.

واكد عبداللهيان دعم بلاده لاستقرار لبنان ، مشيدا بوقوفها إلى جانب الشعب الفلسطيني.

وأشار عبداللهيان بتصريح صحفي إلى أن الولايات المتحدة لم تعمل على خفض التصعيد بما في ذلك وقف تصدير الأسلحة للاحتلال ناهيك عن تصعيدها العسكري في اليمن.

وتشير التطورات الميدانية إلى تصاعد وتيرة المواجهة رغم محاولات اخمادها.

Total
0
Shares
اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Related Posts
Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com