الجيش المصري يعزز رفح ويلوح بـ”كامب ديفيد”

الأحقاف نيوز / متابعات

واصل الجيش المصري، الاحد، تعزيز قواته على حدود غزة تحسبا لعملية تهجير جديدة صوب أراضيه.

وأفادت وسائل اعلام مصرية بان القوات المصرية بدأت إقامة حواجز رملية على الضفة المصرية من مدينة رفح.

وكانت عشرات الدبابات والاليات العسكرية المصرية وصلت إلى حدود القطاع وباشرت بالانتشار على طول الشريط الحدودي مع غزة.

كما تم نشر منظومات دفاع جوي هناك، وفقا لذات المصادر.

وتتزامن التعزيزات المصرية من تحذيرات من تبعات توسيع رقعة الصراع .. واعتبر وزير الخارجية المصري سامح شكري اقتحام رفح بمثابة توسيع لرقعة المواجهة في تلميح إلى ان بلاده لن تقبل بالواقع الجديد الذي يحاول الاحتلال فرضه على حدودها.

في السياق، قال حمدين صباحي، مرشح الرئاسة السابق، إن القاهرة أبلغت تل ابيب بالتخلي عن اتفاق كامب ديفيد في حال قرر الاحتلال اجتياح رفح.

وتخشى مصر ان يكون قرار الاحتلال استهداف رفح المكتظة بمئات الالاف النازحين الفلسطينيين ضمن المخطط الذي اطلقته قياداته عشية العدوان على غزة وحددت فيه شبه جزيرة سيناء المصرية كوطن بديل لسكان القطاع.

Total
0
Shares
اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Related Posts
Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com