بيان صادر عن مرجعية قبائل حضرموت

الأحقاف نيوز / متابعات

‏تتابع مرجعية قبائل حضرموت بقلق بالغ الدعوات للتظاهر والتحشيد يوم غدٍ السبت في مدينة المكلا بمحافظة حضرموت، تحت ذريعة “مناصرة قوات النخبة الحضرمية”، بينما يعيش المواطن في أسوأ الأوضاع جراء انهيار العملة الوطنية, وتأخر صرف المرتبات, مما زاد المعاناة معاناة إضافية، ولا يحتاج المجتمع إلى دعوات ظاهرها الاحتشاد لمناصرة من يفترض أنهم صمام أمان حضرموت وأسودها الأشاوس. ‏وفي هذا السياق ندعو كافة المكونات إلى تجريم دعوات الاحتراب, وعدم شيطنة أبناء حضرموت للقبول ببعض ورفض البعض الاخر، فالنخبة ودرع الوطن وكل القوات الحضرمية في أي مكان في حضرموت هي قوات رسمية وأفرادها حضارم وسيسهم الجميع في حماية حضرموت. ‏كما نطالب مجلس القيادة والحكومة والتحالف العربي إلى تدارك الوضع المعيشي الصعب للمواطنين قبل حلول الكارثة. ‏ونطالب محافظ محافظة حضرموت رئيس اللجنة الامنية الأستاذ مبخوت بن ماضي بالقيام بدوره في الوقوف بحزم ضد هذه الدعوات والقيام بواجبه في حفظ أمن واستقرار المحافظة. ‏وندعو المواطنين إلى عدم الانجرار خلف أي دعوات مغرضه، وإن كان ولابد فالتظاهر للقمة العيش وتحسين الوضع وتعزيز العملة أول

Total
0
Shares
اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Related Posts
Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com