نقابة الصرافين تتهم بنك عدن بالتآمر على العملة المحلية

الأحقاف نيوز / متابعات

اتهمت نقابة الصرافين في مدينة عدن، جنوبي اليمن، البنك المركزي التابع للحكومة الموالية للتحالف بالتآمر على العملة المحلية.

وأصدرت النقابة بياناً قالت فيه إنه بينما كان سعر الصرف الريال السعودي 427 مقابل الريال اليمني أمس الأربعاء 31 يناير 2024، وكان متهيئًا للنزول التدريجي، قام وكيل محافظ البنك المركزي اليمني لقطاع الرقابة على البنوك منصور راجح، بنشر تعميم للبنوك لنشرة الإغلاق لشهر يناير بسعر أعلى من سعر السوق المصرفي.

وأضاف البيان أن هذه الخطوة تعد دليلا كافيا وواضحا على أن قيادة البنك المركزي هم سبب رئيسي في انهيار العملة، وأنهم يضعون السياسات النقدية التي من شأنها مضاعفة هذه الانهيار وليس مواجهته.

وأشار إلى أن هناك شركات صرافة عدة وبنوك تابعة لمتنفذين تحاول احتكار السوق المصرفي، هي من تمارس التلاعب في أسعار العملة وقوت المواطنين، محذراً الصرافين من عدم دفع أي مبالغ أو أي ضمان غير قانوني يطلبه البنك المركزي في عدن بطريقة الابتزاز.

Total
0
Shares
اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Related Posts
Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com