الخارجية الإيرانية تعلق على البيان السعودي- الكويتي المشترك حول حقل “الدرة” للغاز

الأحقاف نيوز / متابعات

رد المتحدث باسم وزارة الخارجية الإيرانية، ناصر كنعاني على البيان السعودي- الكويتي المشترك، حول حقل “الدرة/ آرش” للغاز والنفط بين المملكة العربية السعودية والكويت، حسبما أوردت وكالة الأنباء الإيرانية “إرنا” في بيان، الخميس.

وقال كنعاني إنه “يمكن التوصل إلى اتفاق بشأن قضية حقل (آرش) النفطي-الغازي في جو من التعاون والتفاعل البناء مع احترام مصالح البلدين”.

وكان قد صدر بيان سعودي- كويتي مشترك بختام زيارة أمير الكويت، الشيخ مشعل الأحمد الصباح إلى المملكة ولقائه ولي العهد السعودي، الأمير محمد بن سلمان، إذ طرح البيان نقاطا عدة حول تطوير العلاقات بين البلدين، وأكد على أن حقل الدرة يقع في المناطق البحرية للكويت، بحسب ما أفادت وكالة الأنباء السعودية “واس”.

وأضاف كنعاني، مساء الأربعاء، بخصوص البيان المشترك الصادر عن المملكة العربية السعودية والكويت: “كما تم الإعلان عنه عدة مرات، فإن إيران مستعدة للعمل في إطار نتائج المفاوضات السابقة مع الكويت بشأن استغلال الموارد الهيدروكربونية المشتركة في حقل (الدرة/آرش)، وترسيم الحدود البحرية، لمواصلة المفاوضات الثنائية مع الكويت، مثلما تم التأكيد عليه في الجولة الأخيرة من المفاوضات في مارس/آذار الماضي، في طهران”، طبقا لما نقلت عنه الوكالة الإيرانية.

وأكد المتحدث باسم الخارجية الإيرانية على أهمية “مبدأ حسن الجوار وأهمية سياسة تعزيز العلاقات مع الجيران في إيران”، موضحا أن “طهران ترى أنه يمكن التوصل إلى اتفاق بشأن هذه القضية في جو من التعاون والتفاعل البناء مع احترام مصالح ومنافع البلدين”.

وقال كنعاني إن “إطلاق الادعاءات أحادية الجانب في مختلف البيانات ووسائل الإعلام، لا يوفر جوا مناسبا لإدارة القضية والدفع بها على أساس المنافع والمصالح المشتركة”، حسب وصفه، مشددا على استعداد طهران مرة أخرى “لمواصلة المفاوضات الفنية في أجواء ودية، بهدف التوصل إلى حل مرض للطرفين (الكويتي والإيراني)”، حسبما أوردت وكالة “إرنا”.

Total
0
Shares
اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Related Posts
Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com