واشنطن تقر بتعرض سفينتين تحملان بضائع للبنتاغون والخارجية لهجوم قبالة اليمن

الأحقاف نيوز / متابعات

اقر مسؤولون أمريكيون بتعرض سفينتين ترفعان العلم الأمريكي تحملان بضائع لوزارتي الدفاع والخارجية الأمريكية لهجوم قبالة اليمن الأربعاء , وسط بيانات متضاربة .

ونقلت صحيفة “سياتل تايمز” الأمريكية عن مسؤولين أمريكيين قولهم ان الهجمات على سفينتي الحاويات ميرسك ديترويت وميرسك تشيسابيك تزيد من مخاطر الهجمات المستمرة من اليمن على الشحن عبر مضيق باب المندب الحيوي.

وشنت الولايات المتحدة والمملكة المتحدة جولات متعددة من الغارات الجوية سعياً لوقف الهجمات.

وحددت شركة الشحن الدنماركية ميرسك، في بيان لوكالة أسوشيتد برس، اثنتين من سفنها المتضررة من الهجمات، وهما سفينتي الحاويات اللتين ترفعان العلم الأمريكي ميرسك ديترويت وميرسك تشيسابيك. وأضافت أن البحرية الأمريكية كانت ترافق سفنها في ذلك الوقت.

وقالت ميرسك: “أثناء الطريق، أبلغت كلتا السفينتين عن رؤية انفجارات قريبة، كما اعترضت مرافقة البحرية الأمريكية عدة مقذوفات”. “الطاقم والسفينة والبضائع آمنون ولم يصابوا بأذى. وقد أعادت البحرية الأمريكية السفينتين ورافقتهما إلى خليج عدن.

وأضافت الشركة أن السفينتين تحملان بضائع تابعة لوزارتي الدفاع والخارجية الأمريكية، بالإضافة إلى وكالات حكومية أخرى، مما يعني أنهما “مُنحتا حماية البحرية الأمريكية للمرور عبر المضيق”.

وتابعت أن السفن كانت تديرها شركة ميرسك لاين، وهي شركة أمريكية تابعة لشركة ميرسك، والتي “تعلق عمليات النقل في المنطقة حتى إشعار آخر”.

Total
0
Shares
اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Related Posts
Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com