اشتباكات بمحيط منزل رئيس الحكومة الإسرائيلية

الأحقاف نيوز / متابعات

اتسعت رقعة الازمة بين رئيس حكومة الاحتلال الإسرائيلي، بنيامين نتنياهو، واسر الاسرى في غزة، الاحد.

وشهد محيط منزل نتنياهو اشتباكات وصفت بالأعنف بين مشاركين بتظاهرات للمطالبة بوقف الحرب واطلاق الاسرى وافراد من شرطة الاحتلال.

واظهرت وسائل اعلام عبرية استمرار الاشتباكات لعدة ساعات حيث يحاول المحتجين اقتحام منزل نتنياهو.

كما امتدت الاحتجاجات إلى مدن أخرى ابرزها حيفا.

ويطالب المحتجون أيضا بإسقاط الحكومة.

ويشير المحتجين في لافتات إلى أن ثمة مقترحات إيجابية على الطاولة وان على حكومة نتنياهو القبول بها لإنقاذ حياة الرهائن.

ويرفض رئيس حكومة الاحتلال اطلاق الاسرى بصفقة واسعة خشية ان يؤدي ذلك لنهاية الحرب على غزة وبالتالي نهاية مستقبله السياسي.

ويفضل نتنياهو قتل الاسرى الإسرائيليين على انقاذهم حتى لا يخضع للمساومة وتستمر الحرب على القطاع، وسبق لقواته الخاصة وان نفذت عمليات أودت بحياة اكثر من 10 اسرى منذ بدء العملية البرية في أكتوبر الماضي.

Total
0
Shares
اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Related Posts
Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com