كيف تفاعل اليمنيين مع تحشيد أمريكا عسكريا؟

الأحقاف نيوز / متابعات

خطفت الانباء التي تتحدث عن مساعي أمريكية جديدة لتشكيل تحالف للحرب ، الاثنين، اهتمامات اليمنيين ، فكيف تم التفاعل معها ؟

خلافا للمواقف الرسمية والتي تباينت بين تفضيل قيادات في الصف الاول التأني في الرد بانتظار ما سيتم إعلانه من قبل الأمريكيين رسميا، واستعراض أخرى للخيارات بما فيها استهداف البوارج الامريكية او حتى قصف القواعد الامريكية و حقول النفط في الدول التي قد ترعى او تمول وتشارك في التحالف الجديد، بدأ التفاعل اكبر لدى عامة اليمنيين لينعكس بصورة اكبر على مواقع التواصل الاجتماعي اذ يجمع الغالبية العظمى على توقهم للمواجهة المباشرة مع أمريكا باعتبارها العدو الأول للامة وابرز أسباب تشرذمها وتقسيمها ونشر النزعات الطائفية والمناطقية فيها ويرى هؤلاء بان الوقت حان لتلقين الأمريكيين درسا لن ينسوه في التاريخ وطردهم من المنطقة برمتها ..

هذا التوجه انعكاس طبيعي للتربية الثقافية التي اعتادوا عليها خلال السنوات الماضية وتبرز بشعار “الموت لأمريكا وإسرائيل” ، وسبق لهم وان نفذوا أصلا عمليات ضد تلك الدول وفي عقر دارها ، وهذه التفاعلات هي انعكاس طبيعي للخروج المليوني الذي يعبر بشكل اسبوعي بتظاهرات ضخمة في الساحات وهي رسالة أخرى لأمريكا وحلفائها بانها لن تواجه حركة او تيار بل الشعب اليمني برمته ما ينبغي مراجعة أي حسابات خاطئة في تعاملها مع اليمن الذي خاض لنحو 9 سنوات حربا ضد 17 دولة ومرتزقة من عدة دول وشاركت أمريكا فيها.

Total
0
Shares
اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Related Posts
Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com