تعزيزات إماراتية ضخمة تصل إلى المخا تمهيدًا لنقلها إلى حضرموت

 

الأحقاف نيوز / متابعات :

 

بدأت الإمارات بتحركات عسكرية واسعة في حضرموت، مؤخرًا، في في إطار مساعيها قلب الطاولة على الإخوان في المحافظة الشرقية الاستراتيجية الغنية بالنفط، ما ينذر بانفجار الوضع عسكريًا فيها.

وقالت مصادر محلية في المخا، إن تعزيزات عسكرية ضخمة وصلت، اليوم الثلاثاء، إلى ميناء المخا، الخاضع لسيطرة الإمارات، تمهيدًا لنقلها إلى حضرموت لتعزيز قواتها التي بدأت بالانتشار تمهيدًا لساعة الصفر.

وأوضحت المصادر أن سفينة شحن إماراتية أنزلت قرابة 150 مدرعة جديدة، مشيرة إلى أنه تم تسليم بعضها للقيادي في العمالقة، رائد الحبهي، في حين تم تسليم باقي هذه المدرعات لوزير الدفاع الجنوبي الأسبق، هيثم قاسم، الذي سبق وأن أرسلته أبو ظبي إلى حضرموت لقيادة ملف المعركة مع الإخوان.

وجاءت هذه التعزيزات بعد أيام من استحداث القوات الموالية للإمارات معسكرًا جديدًا تحت مسمى معسكر “الشهيد عامر” الذي قتل على أيدي جنود المنطقة العسكرية الأولى التابعة لعلي محسن، على تخوم مديرية عمد في وادي حضرموت الخاضع لسيطرة علي محسن، فضلًا عن إرسال تعزيزات عسكرية ضخمة أخرى من بلحاف إلى معسكر با رشيد في المكلا التابع للانتقالي.

وفي المقابل، حذر وزير النقل السابق في حكومة هادي، صالح الجبواني، من تداعيات نقل 6 ألوية من الساحل الغربي إلى حضرموت، الذي تحشد إليها الإمارات، ما يشير إلى مخاوف من انفجار الوضع عسكريًا في المحافظة.

 

 

 

 

 

 

المساء برس …

Total
0
Shares
اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Related Posts
Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com