المقا ومة استعدت لحرب طويلة ولم تدفع بكل قوتها في مواجهة الجيش الاسرائيلي

الأحقاف نيوز / متابعات

أكدت تقارير سيطرة المقاومة الفلسطينية على مجريات القتال مع الجيش الاسرائيلي في قطاع غزة ، وإدارتها المعركة بكفاءة تجلت في عدم الدفع بكل قوتها خلال المواجهات مع القوات المتوغلة ، وامتصاص الضربات التي استهدفتها طوال 37 يوماً .

وقالت التقارير الخاصة إن المقاومة وخاصة كتائب عزالدين القسام التابعة لحركة (حماس) دفعت بأقل من ثلثي قوتها العسكرية ، ولا تزال تحتفظ بـ 30% إحتياطي استراتيجي استعدادا لحرب طويلة تديرها بإتقان ودقة من حيث استخدام الذخيرة والصواريخ والتجهيزات العسكرية الأخرى .

مضيفة أن فصائل المقاومة تمكنت من جعل أراضي القطاع مسرح عمليات عسكرية ، وأجهزت منذ انطلاق عملية طوفان الاقصى على ما يزيد عن 800 ضابط وجندي إسرائيلي ، وجرحت المئات أغلبهم من لواءي جيفعاتي وجولاني وهما نخبة الجيش الاسرائيلي بالاضافة إلى قوات المظلات ، علاوة على تدمير مئات الدبابات والعربات والآليات .

مؤكدة أن الجيش الاسرائيلي لن يستطيع الصمود أكثر مع خسائره البشرية اليومية الفادحة ، وما تكلفه عملياته من نفقات يومية تتجاوز 250 مليون دولار .

متوقعة أن تدفع خسائر الهجوم البري للجيش الاسرائيلي في غزة مع استمرار عمليات الاستنزاف التي تنفذها المقاومة، نتنياهو إلى الرضوخ قريبا لشروط المقاومة بالإفراج عن الأسرى الفلسطينيين والسماح بدخول الوقود والمساعدات الإنسانية إلى القطاع .

معتبرة تلويح اسرائيل بمهاجمة لبنان ، مجرد استعراض عضلات لعدم قدرة الجيش الاسرائيلي على خوض معركتين في الوقت نفسه .

Total
0
Shares
اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Related Posts
Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com