خبراء إسرائيليون يحذرون من خطورة طائرات صنعاء وصعوبة إعتراضها

الأحقاف نيوز / متابعات

أفردت الصحافة الإسرائيلية ، مساحة لهجمات قوات صنعاء بالطائرات المسيرة على اسرائيل ، محذرة من خطورة تلك الهجمات خاصة على باب المندب ، المضيق الذي يربط المحيط الهندي بالبحر الأحمر وقناة السويس .

وقالت صحيفة ( هاآرتس) الاسرائيلية إن رد فعل الإسرائيليين على الهجمات اليمنية كان مزيجاً من القلق والارتباك حيث لم تكن اليمن جبهة متوقعة لهم .

ونقلت (هاآرتس ) عن الباحث في برنامج دول الخليج في معهد دراسات الأمن القومي بتل أبيب ، إيلان زاليات إن “هناك الكثير والكثير من الطائرات بدون طيار.. وان الحوثيين متخصصون في إرسال مجموعات كبيرة من الطائرات بدون طيار التي يصعب اعتراضها “.

مضيفاً أن ” الطائرات تصطدم بالهدف وتنفجر، وهذا ما يحدث في أوكرانيا ” .

مؤكدا أنها ” فعالة جدا ضد البنية التحتية؛ وغالبا ما يتم استخدامها ضد المنشآت النفطية في المملكة العربية السعودية، فضلاً عن الأهداف المدنية ” ، مشيرا إلى ” أن بإمكانها الوصول إلى مسافات هائلة “.

من جهته ، شبه الباحث في مركز موشيه ديان لدراسات الشرق الأوسط التابع لجامعة تل أبيب د. براندون فريدمان ، هجمات الطائرات المسيرة والصواريخ التي أطلقتها صنعاء صوب السعودية والإمارات ، بالقصف الذي تعرضت له إسرائيل.

وقال د. فريدمان: “لقد كان الحوثيون يستهدفون الجبهة الداخلية السعودية منذ سنوات؛ حدثت تصعيدات خطيرة في عامي 2019 و2021. حتى أنهم تمكنوا من ضرب جدة والرياض اللتين تبعدان عنهما حوالي 1000 كيلومتر “.

معتبرا ” مواجهة الحوثيين تعني مواجهة عدو متزايد القسوة أظهر قدرة منهجية على ضرب أهدافه، باستخدام مزيج من الطائرات بدون طيار وصواريخ كروز والصواريخ الباليستية”.

وقال إن ” ما يقلقني في المضي قدماً حيث أن الحوثيين قد يبدأون في استهداف الشحن الذي يمر عبر باب المندب ، وربما يكون هذا نقطة ضعف أكبر ليس لإسرائيل فحسب، بل للآخرين أيضاً “.

وتابع : ” لم نر ذلك بعد، لكن هذا رابط محتمل في التصعيد يجب مراقبته. الحوثيون بعيدون جدا عن إسرائيل – من المهم أن نأخذ ذلك في الاعتبار – لكنهم أقرب إلى ممرات الشحن، لذا فهو هدف أسهل، وهدف أكثر عرضة للخطر “.

ويتفق الباحث إيلان زاليات مع فريدمان ، بشأن خطورة هجمات صنعاء بالطائرات المسيرة على الاهداف البحرية بالقول: ” إن مثل هذا الاستهداف سيكون له تداعيات على الاقتصاد العالمي بأكمله “.

مردفا: ” يمكنهم استهداف سفن الشحن والسفن التجارية بطائرات بدون طيار في البحر الأحمر – سواء كانت سفنًا إسرائيلية أو أمريكية. إذا كان لدينا تصعيد يهاجم فيه حزب الله، وتهاجمه الولايات المتحدة بنفسها، فمن المحتمل أن الحوثيين سيضربون هناك “.

مختتماً بالقول: “إنها مريحة جدًا وقريبة جدًا.. هذا شيء يمكن أن يردع الولايات المتحدة عن التدخل، وعلينا أن ننتبه لهذا التهديد”.

واعتبرت دراسات الأمن القومي الإسرائيلي أن ” الحوثيين مصدر إزعاج والرد عليهم يتطلب تنسيقا مع السعودية “.

Total
0
Shares
اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Related Posts
Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com