الاحتلال يقر بمقتل قائد عسكري رفيع خلال هجوم بري فاشل على غزة

الأحقاف نيوز / متابعات

أعلن “جيش” الاحتلال الإسرائيلي، الخميس، قائد عسكري رفيع خلال هجوم بري فاشل على قطاع غزة.

وأفاد متحدث جيش العدو، بمقتل قائد الكتيبة “53”، من فرقة “باراك”، معترفاً بأنه القتيل هو القائد الأرفع في “جيش” الاحتلال، الذي يسقط منذ بدء المعركة في 7 أكتوبر.

وكانت كتائب الشهيد عز الدين القسام، الجناح العسكري لحركة حماس، قد أعلنت إفشال توغل جديد لقوات الاحتلال في أطراف غزة.

وقالت الكتائب، إن مجاهديها استهدفوا، بئر السبع برشقة صاروخية وكيبوتس “نيريم” بقذائف الهاون، كما أكدت تدمير آليتين إسرائيليتين شرقي حي الزيتون بقذيفة “الياسين 105″ و”عبوة” العمل الفدائي، إضافة إلى تدمير ناقلة جند إسرائيلية، قرب مسجد الخالدي، شمال غربي غزة بقذيفة “الياسين 105”.

وأشارت القسام إلى أن مجاهدوها، استهدفوا مجموعةً من جنود الاحتلال الإسرائيلي في “جحر الديك”، بقذيفة “RPG” المضادة للأفراد.

من جهتها، أعلنت “سرايا القدس” استهداف الحشودات العسكرية الإسرائيلية قرب مستوطنات “حوليت” و”مفتاحيم” و”عميعاز” ” ونير عوز” برشقة صاروخية مكثفة.

وقالت إن مجاهديها يخوضون اشتباكات ضارية مع قوات الاحتلال المتوغلة في منطقة أبو أبسل شرق الفخاري في خان يونس.

Total
0
Shares
اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Related Posts
Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com