الانتقالي يضع شرط على الإصلاح للإطاحة بالعليمي

الأحقاف نيوز / متابعات

كشف المجلس الانتقالي، الموالي للإمارات جنوب اليمن، الأربعاء، موقفه من عرض الإصلاح تحالف للإطاحة بالعليمي.

وتفاعلت العديد من النخب في المجلس الانتقالي مع الدعوة، لكنها وضعت شروط، وأبرز أولئك علي المصعبي رئيس ما تعرف بجبهة التحرير المتحالفة مع الزبيدي، لكن المصعبي اشترط مبدئيا اعتراف الحزب بانتهاء الوحدة والاعتذار عن ما وصفها بـ”غزو الجنوب” ودعم استعادة الجنوبيين لدولتهم ..

وخلافا للمصعبي الذي قال بأنه مبدئيا لا يعارض التحالف مع الإصلاح في حال نفذ الشروط السابقة، قللت نخب أخرى من الدعوة وابرزهم عبدالله الغيثي والذي المح في تغريدة على صفحته بمواقع التواصل الاجتماعي بان الحزب يريد من خلال التحالف الجديد استعادة نشاطه في عدن والمحافظات الجنوبية بعد ما تم طرده عسكريا.

وكان الغيثي واخرين اكثر تشددا بمطالبة حظر نشاط الإصلاح في عدن وعدم منحه نافذة للعودة لتغيير ثوبه.

وكان رئيس حزب الاصلاح محمد اليدومي دعا في كلمة له لتحالف مع طارق والانتقالي الذين يتشارك معهما السلطة الموالية للتحالف جنوب اليمن.. وفسرت دعوة اليدومي من حيث التوقيت للقوى المناهضة لمساعي السعودية الخروج من مستنقع الحرب على اليمن بمثابة دعوة للانقلاب على رئيسها في عدن رشاد العليمي.

Total
0
Shares
اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Related Posts
Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com