توتر عسكري في سيئون

الأحقاف نيوز / متابعات

عاودت الفصائل الموالية للسعودية، الإثنين، استنفارها في معقلها الرئيسي بمحافظة حضرموت، شرقي اليمن.

جاء ذلك، تزامناً مع عودة التحشيدات العسكرية للفصائل الموالية للإمارات في تخوم مدينة سيئون، حيث تتمركز قيادة المنطقة العسكرية الأولى المحسوبة على الإصلاح والمدعومة من السعودية.

وقالت مصادر مطلعة إن كتيبة من العسكرية الأولى انتشرت في المناطق الجنوبية لمدينة سيئون، وبدأت بإستحداث مواقع جديدة على إمتدادها.

ومن وقت إلى آخر، تستنفر الفصائل الموالية للسعودية المتمركزة في سيئون، في ظل التهديدات الإماراتية بشن هجوم مباغت على المدينة، خصوصاً مع تصاعد التوترات بين قطبي التحالف.

Total
0
Shares
اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Related Posts
Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com