دراسة تكشف أسباب غير متوقعة للتعب المزمن

الأحقاف نيوز / متابعات

كشفت دراسة طبية حديثة أجراها مجموعة من الباحثين في جامعة كورنيل الأمريكية، أن هناك احتمالية لوجود علاقة بين متلازمة التعب المزمن والعدوى الفيروسية.

وبحسب ما ذكرته تقارير طبية، فإن مرض متلازمة التعب المزمن يمكن تعريفه بشعور المرء بالتعب المستمر على مدى فترة طويلة، كما قد يصاحبه ظهور أعراض أخرى، والتي قد تكون شديدة بما يكفي لمنعه من أداء المهام اليومية.

وأشارت إلى أن اللافت في متلازمة التعب المزمن، هو استمرار الشعور بالتعب حتى بعد الراحة الكافية، منوهة إلى أنه من الممكن أن تستمر هذه الحالة لعدة أشهر أو حتى سنوات، مع فترات قصيرة فقط من تحسن مؤقت، يليها عودة للأعراض.

ووفقاً لما جاء في الدراسة، فإن هذه المتلازمة من الممكن أن تكون نتيجة للعدوى الفيروسية، موضحة أن الفيروسات المعوية ومجموعة من فيروسات الحمض النووي الريبوزي، قد تلعب دوراً في تفاقم هذا المرض.

وقال العلماء إن فيروس إبشتاين-بار، وأنواع أخرى من فيروسات الهربس البشري، تعتبر من أكثر الفيروسات انتشاراً في هذا السياق، لافتين إلى أنه مع ذلك، فمن الضروري أيضاً دراسة ميكانيكيات أخرى محتملة، والتي تتضمن خللاً في الميتوكوندريا، وانخفاض مستوى هرمونات الغدة الدرقية، وتغيرات جينية متعددة.

وأضاف الباحثون أنهم يخططون من أجل مواصلة الدراسات واختبار هذه الفرضية، حيث قد تساهم نتائجهم في تطوير أساليب جديدة لعلاج متلازمة التعب المزمن.

Total
0
Shares
اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Related Posts
Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com