أعضاء في برلمان البركاني يردون على معين عبدالملك ويصفونه بـ”المدلس”

الأحقاف نيوز / متابعات

رد أعضاء في برلمان سلطان البركاني، اليوم الثلاثاء، على ما ورد في كلمة معين عبدالملك في المؤتمر الصحافي، واتهموه بالتدليس.

وقال البرلماني علي عشال، عن حزب الإصلاح، ردًا على معين عبدالملك: “إنه أمر معيب وجهل فظيع تشكيك رئيس الوزراء في شرعية تشكيل لجنة تقصي الحقائق البرلمانية وتقريرها وحديث مخز اتهامه للمجلس بالاستقطاب السياسي عند تناوله اتفاقية الاتصالات.

ووصف عشال، في تدونه على حسابه في منصة إكس، معين بالمدلس والمتحذلق، مضيفًا أنه تحدث عن الشفافية وهو يعلم يقينًا أن صفقته تمت في غرفة مظلمة، ويبدو أن تقرير اللجنة أصابهم في مقتل”، حد تعبيره.

من جهته، قال النائب البرلماني محمد الحزمي، المحسوب على الإصلاح، إن “رئيس الوزراء يقول ردود الفعل على اتفاقية الاتصالات مجرد مكايدات سياسية وتشويش على الرأي العام والاتفاقيات المبرمة مع الإمارات أمرها محسوب، وأن تشكيل اللجنة البرلمانية غير قانوني وكذلك طريقة مساءلتها للحكومة.

وتابع: “ما دام وهي اتفاقية صحيحة، لماذا لم تعرض على أعضاء مجلس الوزراء ولم تسلم لكل وزير نسخة منها لمعرفة بنودها، ولماذا لم تخضع لقانون المزايدات والمناقصات؟ ولماذا لم تعرض على مجلس النواب؟، معتبرًا أن هذا دليل على أنها صفقة فاسدة.

وأضاف أن اللجنة محتفظة بردود الجانب الحكومي ومحاضر الجلسات مع الوزراء والتقارير اتي وردت من الجهاز المركزي التي اعتمدت عليها اللجنة في إعداد تقريرها، في تلويح بتورط معين وإدانته في صفقة بيع قطاع الاتصالات للإمارات.

Total
0
Shares
اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Related Posts
Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com