بن بريك يكشف بدء ملاحقة قيادات الانتقالي

الأحقاف نيوز / متابعات

كشف هاني بن بريك، نائب رئيس الانتقالي، السبت، بدء ملاحقة قيادات المجلس الموالي للإمارات..

وحاول بن بريك المختفي منذ سنوات بعد قرار الامارات احالته للنيابة بتهم فساد في أول ظهور له الدفاع عن التهم الموجهة له بقضية اغتيال ائمة المساجد..

وقتل اكثر من 100 مؤذن وقائم وخطيب ومرشد في عدن خلال سيطرة الانتقالي منذ العام 2016.

وظهر بن بريك مرتبكا ومتناقضا تماما ، حيث اتهم تارة من وصفهم بـ”الحشاشين” بتنفيذ تلك الجرائم وتارة اخرى ب” الانغماسين والعقائديين والمرتبطين بتنظيمات ارهابية” مع ان التوصيفات السابقة لا تجتمع معا.

واشار بن بريكا إلى أن منفذو الاغتيالات كانوا يتسلمون 200 الف دون تحديد نوع العملة وما اذا كانت درهم او ريال، لكنهم حمل من وصفهم بـ”الاخوان” مسؤولية ذلك مع أن غالبية الضحايا كانوا من حزب الاصلاح والجمعيات السلفية المقربة منه كالحكمة.

وهذه المرة التي يدافع فيها بن بريك عن اتهاماته بالوقوف وراء تلك الاغتيالات وهو ما يشير إلى ان قيادات المجلس الذي يتعرض للتفكيك حاليا باتوا يدركون حجم خطورة وضعهم حاليا إن لم تعكس مخاوف من ملاحقات انتقامية.

Total
0
Shares
اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Related Posts
Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com