الشيخ باجري : حضرموت في خطر !!

الأحقاف نيوز / متابعات

اكد الشخصية السياسية والقيادية والاجتماعية وكيل محافظة حضرموت رئيس المؤتمر الشعبي العام الاسبق الشيخ / يحيى جعفر باجري ، ان حضرموت تمر بمرحلة مخاض وتحدق بها مخاطر كبيرة في الظروف الراهنة سيما وادي حضرموت والصحراء ، مشيرا الى اهمية توحيد الراي والكلمة بين مختلف شرائح المجتمع وكافة المكونات السياسية والمجتمعية،
جاء ذلك خلال اللقاء الذي عقد بيئته العامر بمنطقة بور بمديرية سيئون ، اليوم الثلاثاء 24 يناير 2023م على ضيافة الشخصية القبلية عضو مجلس الشورى الحكم / صالح بن علي بن ثابت الهندي ، بحضور نائب رئيس هيئة التشاور والمصالحة الامين العام المساعد لمؤتمر حضرموت الجامع القاضي / اكرم نصيب العامري وعدد من اعضاء السلك القضائي وعضو مجلس الشورى اللواء الركن/ عبدالرحيم عتيق وقائد المنطقة العسكرية الاولى قائد لواء 37 مدرع اللواء الركن / صالح محمد طيمس وعدد من قيادة المكونات السياسية والاجتماعية والمناصب والمقادمة والشيوخ وشخصيات ووجهات اجتماعية من مختلف مديريات الوادي .
واضاف الشيخ / يحيى باجري ، ان حضرموت تمر بظرف صعب سيما الوادي والصحراء للمساس بأمنه واستقراره مؤكدا ان ابناء حضرموت لن ولن يسمحوا بذلك اطلاقا وينبغي علينا توحيد الكلمة والراي وتكاتف الجميع والابتعاد عن الشحناء والبغضاء والكراهية والتناحر والتباينات التي تؤدي الى التمزق والضعف وهو ما يريده اعداء حضرموت ، وكان قد استهل كلمته بالترحيب بالجميع .
وبدوره عبر الحكم / صالح بن علي النهدي عن شكره وتقديره لحفاوة الاستقبال وكرم الضيافة وحضور هذه الكوكبة من الشخصيات بوادي حضرموت ، مؤكدا اهمية ان تكون حضرموت يدا وجسدا وكلمة واحدة لتستطيع انتزاع حقوقها وحماية مكتسباتها ، مشيرا ان حضرموت حرمت خلال السنوات الماضية من خيراتها لهذا يجب ان تكون قاطرة وليس مقطورة وان تشهد التنمية المستدامة في جميع الخدمات التنموية في مختلف المجالات وان ينعم اهلها بخيراتها جميعا .
واكد الحكم / بن ثابت النهدي ان شباب حضرموت اليوم تقع عليهم مسئولية كبيرة تجاه حضرموت بالتعليم والابتعاد عن المظاهر والعادات الدخيلة على مجتمعنا وتكون المسئولية في تنمية قدراتنا والحفاظ على مكاسبها .
فيما اوضح نائب رئيس هيئة التشاور والمصالحة الامين العام المساعد لمؤتمر حضرموت الجامع القاضي/ اكرم نصيب العامري ، ان حضرموت تمر بوقت حرج وحساس وان ابناء حضرموت عندما يزداد الوضع سوء يزداد بينهم التقارب والتشاور ، مؤكدا على اهمية مراعاة مصالح حضرموت والتمسك بها وما تحقق يجب الحفاظ عليه وتعزيزه .
فيما اكدت العديد من الكلمات على اهمية توحيد الكلمة والراي لابناء حضرموت مشيرين انه لا يمكن لاي جهة او مكون ان ينفرد بحضرموت وانما هي لاهلها ومجتمعها جميعا بكافة شرائحه المختلفة .

Total
0
Shares
اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Related Posts
Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com