إستنفار جديد لقبائل المهرة رفضاً لبيع الموانئ

الأحقاف نيوز / متابعات

بدأت قبائل محافظة المهرة، شرقي اليمن، حراكاً جديداً ضد قوى التحالف السعودي الإماراتي والحكومة الموالية لها.

وعقدت لجنة اعتصام المهرة، إجتماعاً طارئاً وموسعاً في مديرية قشن، ضم أبرز قيادات ومشايخ المديرية، لمناقشة التحركات المشبوهة الأخيرة لقوى التحالف في المحافظة.

ووفقاً لرئيس لجنة الأزمات في لجنة الإعتصام، الشيخ سعد سالم الجدحي، فقد ناقش الإجتماع، ضرورة مواجهة ما وصفها بالمؤتمرات والمخططات الأجنبية التي تستهدف قشن وعموم مديريات المهرة.

ودعت لجنة الإعتصام، قبائل قشن للإستنفار في وجه قوى التحالف وفصائلها، مجددةً رفضها القاطع للصفقة التي أبرمتها حكومة معين لبيع موانئ المديرية للإمارات.

وندد الإجتماع، بإعتقال فصائل التحالف، لرئيس الدائرة الإعلامية في لجنة الإعتصام، عبدالودود الجدحي، مؤكداً أن سياسة التخويف التي تمارسها الفصائل لن تنثي أبناء المهرة عن مقاومتها وطردها من المحافظة.

من جهته، أكد رئيس الدائرة السياسية في اللجنة، سعيد عفري، أن أبناء المهرة، لن يتركوا ثروات المحافظة تنهب أمام أعينهم، في إشارة واضحة إلى توجه القبائل لإفشال صفقة معين بالقوة.

وتأتي التطورات، في ظل تصاعد حالة الغليان الشعبية في المهرة، والمطالبة بطرد جميع القوات الأجنبية وفصائلها من المحافظة الإستراتيجية.

Total
0
Shares
اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Related Posts
Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com