الانتقالي يطبق حصاره على “العسكرية الأولى”

الأحقاف نيوز / متابعات

أفادت مصادر بتوجه المجلس الانتقالي التابع للإمارات، إلى محاصرة المنطقة العسكرية الأولى الموالية لحزب الإصلاح في محافظة حضرموت شرقي اليمن .

وقالت المصادر إن الانتقالي بدعم من محافظ حضرموت مبخوت بن ماضي يجري ترتيبات للسيطرة على منفذ الوديعة الحدودي مع السعودية وطرد قوات تابعة لهاشم الأحمر منه.

وذكرت أن من المقرر تكليف قوة موالية للانتقالي بحماية منطقة الوديعة ومنفذها.

وحال انتشار تلك القوات الموالية للانتقالي في منطقة ومنفذ الوديعة بمديرية العبر فإن المنطقة العسكرية الأولى ستصبح محاصرة فعلياً، خاصة بعد قطع الانتقالي الطرق المؤدية إلى مديرية سيئون، ما سيسهل إسقاط مديريات وادي حضرموت بيد قوات المجلس.

Total
0
Shares
اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Related Posts
Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com