الطلاب المقبولين للمنح بالجامعات التركية في التخصصات البحرية والناجحين في امتحان اليوس يغادرون مدينة سيئون الى سلطنة عمان

الأحقاف نيوز / متابعات

غادر مدينة سيئون صباح اليوم 39 طالب وطالبة من المتفوقين المنتسبين لمؤسسة الصندوق الخيري للطلاب المتفوقين والمقبولين للمنح الدراسية بالجامعات التركية في التخصصات البحرية والناجحين في امتحان اليوس المتقدمين للمنح عبر مؤسسة الصندوق الخيري للطلاب المتفوقين وفروعها بالمحافظات والمؤسسات الشقيقية ، الى العاصمة العمانية مسقط لاستكمال اجراءات السفر الى الجمهورية التركية عبر السفارة التركية بسلطنة عمان ، بعد التنسيق من قبل قيادة المؤسسة مع الاشقاء بتركيا من خلال التنسيق مع جامعة بولو التركية وجمعية وقف الخيرات للطلاب الدوليين.
المهندس عمر عبيد باعارمة مدير فرع مؤسسة الصندوق الخيري للطلاب المتفوقين بحضرموت الوادي والصحراء كان في مقدمة مودعي الطلاب والطالبات وبحضور مسئول العلاقات العامة والاعلام بالفرع / جمعان دويل بن سعيد والعديد من اولياء امور واقارب الطلاب والطالبات .
وقبل المغادرة وعلى متن الحافلة بعد استكمال عدد الطلاب وفقا وكشف الحجز لدى مكتب النقليات ، نقل المهندس / باعارمة تحيات مؤسس المؤسسة سفير النوايا الحسنة للأمم المتحدة سعادة الدكتور / عمر عبدالله بامحسون لجميع الطلاب والطالبات متمنيا لهم رحلة سعيدة ، موضحا ان اجمالي الطلاب والطالبات المقبولين بلغ عددهم 43 طالب وطالبه سيغادرون اليوم 39 طالبا وطالبة بعد استكمال كافة اجراءات سفرهم فيما تبقى 4 طلاب فقط في انتظار خروج فيزة سلطنة عمان وسوف يلحقون بزملائهم .
وأكد المهندس / باعارمة ، ان لحظة المغادرة صعبة ولكن هي سنة الحياة لطلب التحصيل العلمي والرفع من قدراتكم في العديد من التخصصات التي اخترتموها من خلال الجد والاجتهاد والحفاظ على التفوّق ، لافتا ان تحقيق اي هدف لن يأتي بالتمني ولكن يأتي بالمثابرة الجادة ، والاجمل من ذلك انكم من وطن واحد وهو منتظركم تعودون تحملون شهاداتكم العلمية الاكاديمية وعليها علامات التفوٌق .
وشدد المهندس / باعارمة للجميع ان يجعلوا شعار المؤسسة نصب اعينهم وهو (العلم والاخلاق) مشيرا ان الاخلاق مكتسبة تحملونها من تربيتكم الفاضلة اما التفوّق هو جهد واجتهاد واحترام الوقت ، داعيا العلي القدير بالقول مثل ما ودعناكم اليوم مع اسركم واقاربكم ان شاء الله نستقبلكم بهذا الفرح وانتم تحملون مشاعل النور لا سركم ومجتمعكم ووطنكم ، مؤكدا بان المؤسسة ستضل في تواصل معهم عبر مندوبيها في تركيا وقنواتها المختلفة .
فيما عبر اوليا الامور عن شكرهم وتقديرهم للمهندس / عمر باعارمة لهذه الكلمات من القلب الى القلب ولقيادة مؤسسة الصندوق الخيري وعلى راسهم المؤسس الدكتور الفاضل / عمر عبدالله بامحسون ، لاهتمامهم بأبنائهم الطلاب والطالبات والحصول على هذه المنح الدراسية داعين العلي القدير ان يجزيهم الله خير الجزاء //.

Total
0
Shares
اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Related Posts
Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com