تصعيد إماراتي في حضرموت

الأحقاف نيوز / متابعات

دفعت الفصائل الإماراتية، الإثنين، بتعزيزات عسكرية جديدة إلى محافظة حضرموت، شرقي اليمن.

جاء ذلك، تزامناً مع وصول شحنة أسلحة إماراتية إلى مطار الريان في مدينة المكلا، ضمن ترتيبات لتدشين معركة الهضبة النفطية.

وقالت مصادر محلية إن المئات من عناصر ألوية العمالقة وصلت، الساعات الماضية، إلى المكلا، قادمة من مديرية رضوم في محافظة شبوة.

وتعزيزات العمالقة تعد الثالثة من نوعها في غضون أيام إلى حضرموت، مع دفع الإمارات بفصائلها الجديدة للمرة الأولى إلى المحافظة النفطية، في ظل مساعيها لشن هجوم واسع على معاقل الإصلاح في مدينة سيئون.

وسبق وأن اتهمت السعودية الفصائل الإماراتية بالتصعيد ضد الفصائل المحسوبة عليها في حضرموت، عقب اتهامها المجلس الإنتقالي بالوقوف خلف تفجير سيئون.

كما تأتي التعزيزات، مع تصاعد التحشيدات العسكرية المتبادلة بين فصائل التحالف في مديريات الوادي والصحراء، وسط توقعات بإنفجار المعركة المرتقبة في الهضبة النفطية، خلال الأيام المقبلة.

Total
0
Shares
اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Related Posts
Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com