التلغراف: السعودية تستخدم “الكريسماس” كمصدر إلهاء لعمليات الإعدام الجماعية

الأحقاف نيوز / متابعات

أبدى عدد من المشرعين البريطانيين تخوفهم من إقدام المملكة العربية السعودية على تنفيذ بعض أحكام الإعدام الجماعية خلال فترة أعياد الميلاد المقبلة.

فحسب صحيفة التلغراف البريطانية، وجه نواب بريطانيون في مجلس العموم، رسالة اطلعت عليها الصحيفة، إلى وزير الخارجية، جيمس كليفرلي، قالوا فيها إن المملكة ستستخدم عيد الميلاد كـ “غطاء لارتكاب الفظائع” على حد تعبيرهم. ودلل النواب على ادعائهم بما حدث في العام 2016 عندما تم إعدام ما يقرب من 50 شخصًا، من بينهم أطفال، في أواخر ديسمبر، وفق نص الرسالة.

وقالوا: “نشعر بقلق بالغ من أن السعودية قد تنفذ إعدامًا جماعيًا خلال فترة العطلة، عندما تكون أعين العالم في مكان آخر وتشعر السلطات السعودية أنها ستواجه رد فعل دبلوماسي أقل”.

وأضافوا: “للمملكة تاريخ في تنفيذ عمليات الإعدام خلال فترة الأعياد ورأس السنة الجديدة، كما فعلت في عامي 2016 و 2020، حيث كان من الصعب على المجتمع الدولي الاستجابة بسرعة”.

وخاطبوا وزير الخارجية البريطاني قائلين: “نحن نحثك على فعل ما يمكنك قبل العطلة للتعبير عن أن هذا سيكون غير مقبول على الإطلاق”.

ولفتت الرسالة إلى أن المملكة العربية السعودية أعدمت ما لا يقل عن 20 شخصًا خلال الأسبوعين الماضيين، من بينهم 12 أجنبيًا.

وقالت: “ليس من قبيل المصادفة أن المملكة العربية السعودية نفذت سلسلة الإعدامات الأخيرة بينما كان العالم يشاهد كأس العالم”.

يشار إلى أن من بين الموقعين على الرسالة كل من ديفيد ديفيس، وهيلاري بين، والسير بيتر بوتوملي، وأليستير كارمايكل، وآندي سلوتر.

Total
0
Shares
اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Related Posts
Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com