الإنتقالي يمهل آخر معسكرات الإصلاح 48 ساعة لمغادرة شبوة

الأحقاف نيوز / متابعات

واصل المجلس الإنتقالي الجنوبي حشد أنصاره لطرد آخر المعسكرات الموالية لحزب الإصلاح من محافظة شبوة جنوبي اليمن .

واحتشد انصار الإنتقالي في مديرية عرماء، للمطالبة بطرد قوات الشرعية الموالية لحزب الإصلاح من منطقة عارين.

وأصدر بيان للحشد الجماهيري باسم أبناء قبائل آل بلعبيد والمديريات الشرقية المرابطين في مخيم الاعتصام، ، طالبوا فيه التحالف العربي والرئاسة ومحافظ شبوة بسرعة الاستجابة لمطالب مخيم الاعتصام بإخراج ما قالوا عنها ” القوى المتمردة ” من معسكر عارين .

وحمل البيان محافظ شبوة مسؤولية ما سيحدث في حالة عدم الاستجابة لمطالبهم , مؤكدين التمسك بمطالبهم مهما كان الثمن بالسلم أو بالحرب .

وحمل المعتصمون المحافظ عدم اتخاذه أي موقف وتجاهله تعمدا لمخيم الاعتصام ومطالبهم، وأكدوا استعدادهم لمهاجمة معسكرات الشرعية والسيطرة عليها في حال استمرارية عدم تلبية مطالبهم.

واعطاء البيان مهلة 48 ساعة من اليوم الثلاثاء 20 ديسمبر، في انتظار الاستجابة للمطالب فورا، مؤكدا انه وبعد انتهاء تلك المهلة المحددة، سيتم اتخاذ قرار المواجهة العسكرية .

Total
0
Shares
اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Related Posts
Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com