ضمن جهودها لتحقيق تنمية مستدامة.. مبادرة “ساعد” تزور الجهاز المركزي للإحصاء بساحل حضرموت

الأحقاف نيوز / متابعات

انطلاقا من الأهمية القصوى للمعلومات والبيانات والمؤشرات الإحصائية المتصفة بالشمول والدقة والجودة لأغراض التخطيط التنموي في تحقيق أهداف التنمية المستدامة 2030م، وتجسيداً للارتباط الوثيق بين الحكومة والمجتمع وأهمية دورهم في إثراء أي جهد مجتمعي يهدف لتحقيق التنمية وتعزيز كافة جوانبه من منظور علمي تخصصي، زار وفد من مبادرة ساعد للتنمية المستدامة، برئاسة الأستاذ عمر محمد الجيلاني، رئيس مجلس إدارة المبادرة، أمس الأول الأربعاء، الجهاز المركزي للإحصاء بساحل حضرموت، وذلك ضمن اللقاءات على مستوى المحافظة، وكان في استقبال وفد المبادرة الأستاذ سعيد بن إسحاق مدير عام الجهاز.

وخلال اللقاء تحدث رئيس مجلس إدارة مبادرة ساعد الأستاذ عمر محمد الجيلاني قائلا: إن إسناد الخطط والسياسات بالمعلومات والبيانات الاحصائية كفيلة بالتصدي بقوة للآثار الناتجة عن الأزمات والاستجابة السريعة للتحديات في تنفيذ ونجاح خطة التنمية المستدامة 2030م.

وأضاف الجيلاني أن “الظروف الاستثنائية التي تعيشها بلادنا من أزمات اقتصادية ومالية تتطلب تضافر جهود الجميع وتعميق العمل المشترك، وتقديم كل ما من شأنه الإسهام في تجاوز التحديات وتقليل مخاطر انعكاس هذه الأزمات على المجتمع لتحقيق نموذج حقيقي من حضرموت لتنفيذ خطة التنمية المستدامة ٢٠٣٠م”.

من جانبه، رحب الأستاذ سعيد بن إسحاق مدير عام الجهاز المركزي للإحصاء بحضرموت الساحل بمبادرة ساعد للتنمية المستدامة، مثمناً الجهود التي تبذلها لخدمة المجتمع.. داعيا في الوقت نفسه إلى تكاتف الجهود والشراكات لتحقيق الجودة في جميع المجالات وسد فجواتها للوصول إلى تحقيق رؤية هذا المشروع العملاق.

Total
0
Shares
اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Related Posts
Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com