اختتام الدورة التدريبية للجان حماية الأطفال المستضعفين بحضرموت

الأحقاف نيوز / متابعات

تحت رعاية السلطة المحلية بحضرموت الوادي والصحراء وبدعم منظمة الطفولة اليونيسف بحضور وكيل محافظة حضرموت المساعد لشؤون مديريات الوادي والصحراء الأستاذ عبد الهادي التميمي اختتمت بمديريات وادي حضرموت والصحراء بمدينة سيئون الدورة التدريبية الخاصة لأعضاء لجان الحماية الاجتماعية حول رصد الانتهاكات والدعم النفسي الأولي للأطفال المستضعفين والمحتاجين للحماية الذي نظمها مكتب الشؤون الاجتماعية والعمل بوادي حضرموت والصحراء وبمشاركة عدد 135 متدربا من إحدى عشر مديرية مستهدفة من مختلف المديريات الوادي والصحراء وتشمل العبر .القطن .شبام حوره وادي العين .عمد .سيئون .ساه .حريضه .تريم .السوم . رخيه وقد تلقى وعلى مدى يومين المشاركين والمشاركات جملة من المعارف والمهارات وطرق التدخل لحماية الأطفال على يد المدربين الأستاذ المحامي/حسن سالم حميد سعد والمدرب الدكتور محسن الحارثي و المدربة الأستاذة فاطمة حزيم حول كيفية حماية الأطفال من الانتهاكات التي يتعرضون لها في المجتمع.

وفي حفل الاختتام رحب وكيل محافظة حضرموت لشؤون مديريات الوادي والصحراء التميمي بكل الحضور كلا باسمه وصفته مشير إلى أهمية هذه الدورة لكونها جمعت كوكبة من مختلف شرائح المجتمع تواجدوا لتعرف على الطرق والمهارات والمعارف والخبرات في حماية الأطفال المستضعفين هو و الذي هم فلذات الاكباد من العنف والأذاء الذي يتعرضون لها في المجتمع جرب الحروب والصراعات والكوارث الطبيعية لافتا إلى حماية الأطفال هي مسؤولية دينية قبل أن تكون مجتمعية على عاتق الجميع

علينا واجب إنساني في المساعدة لكل من يحتاج المساعدة والحماية والدعم النفسي والتعامل بالحنان والأبوة والأخلاق والمهنية فأجرها في الدنيا والآخرة والأعمال الإنسانية الجميلة لا تنسى ولو رحل صاحبه ولكن تظل خالده مشيدا بالجهود التي تبذلها قيادة مكتب الشؤون الاجتماعية والعمل بوادي حضرموت والصحراء في مساندة المجتمع في كل الجوانب مؤكدا أن السلطة المحلية ستظل تساند وتهتم بمثل هذه البرامج التي تعود بالنفع على المجتمع

داعيا جميع المشاركين في الدورة إلى تفعيل كل ما تلقوه في الدورة في الميدان على الواقع الملموس للإسهام في خدمة الاطفال المستضعفين في المجتمع .

كما ألقى نائب المدير العام لمكتب الشؤون الاجتماعية والعمل المهندس محمد خميس التميمي كلمة مرحباً فيها بالجميع كلا باسمه وصفته ناقلا لهم تحيات المدير العام للمكتب الدكتور عبدالله باجهام مشيراً إلى أهمية الدورة التي جاءت لتمكين لجان الحماية في أحد عشر مديرية لرصد الانتهاكات التي يتعرض لها الأطفال في المجتمع مستعرضا دور لجان الحماية في المديريات تجاه حماية الأطفال من العنف مثمنا جهود ودعم السلطة المحلية والأمن و كل مدراء العموم والمدربين لتحقيق الأهداف لهذا المشروع للإسهام في حماية الأطفال شاكراً منظمة اليونيسيف هذا المشروع الذي سيسهم في حماية الأطفال المستضعفين والمحتاجين للحماية والدعم النفسي مؤملا أن تمدد فتره المشروع داعيا جميع المشاركين والمشاركات إلى عكس كل المعلومات التي تلقوها في الدورة على الواقع الملموس للإسهام في خدمة الاطفال .

كما ألقيت في الحفل كلمة المدربين والمشاركين من قبل المدرب المحامي حسن سالم سعد حميد والأستاذ محمد عوض بن دهري أشارت جميعها إلى أن فترة الدورة جميله مليئة بالإخاء والتفاهم بين الجميع كما أشارت إلى أهمية هذه الدورة التي جاءت لحماية الأطفال من الانتهاكات شاكرين كل من ساهم وساند ودعم هذه الدورة دون استثناء متمنين التوفيق والنجاح للجميع في مهامهم المستقبلية لخدمة الاطفال في المجتمع المحلي بوادي حضرموت والصحراء..

حضر الاختتام وكيل وزارة الشؤون الاجتماعية والعمل في حكومة الشباب المهندس على الحبشي و مدير إدارة المشاريع بمكتب الشؤون الاجتماعية والعمل بوادي حضرموت والصحراء الأستاذ منير سويدان .

Total
0
Shares
اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Related Posts
Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com