صدام بين الفصائل الإماراتية في عتق

الأحقاف نيوز / متابعات

تصاعدت الصراعات بين الفصائل الإماراتية، الأربعاء، في محافظة شبوة، جنوبي اليمن.

جاء ذلك، تزامناً مع تحركات إماراتية لإجلاء قوات المجلس الإنتقالي من مدينة عتق وعموم مديريات المحافظة النفطية، بعد تمكينها فصائل محافظ الرئاسي عوض الوزير.

وقالت مصادر مطلعة إن قوات دفاع شبوة دفعت بمجاميعها إلى أطراف مدينة عتق، للتصدي لوحدات الإنتقالي المتمركزة على إمتداد المناطق الجنوبية الغربية للمدينة، والتي تتأهب لإقتحام المدينة.

وأوضحت المصادر أن دفاع شبوة التي يقودها الوزير، تسعى لشن هجوم مباغت على مجاميع الإنتقالي خارج عتق، لمنع حصارها على المدينة من جهة، وتوقيف عملية الهجوم المرتقب.

ويأتي الصدام بين الفصائل الإماراتية في شبوة، في سياق حراك إماراتي لفصل الإنتقالي من عموم المحافظات الجنوبية، والدفع بفصائل جديدة، كما يجري في معقله الرئيسي بمدينة عدن، والتي يتم تحضيرها لفصائل طارق صالح.

Total
0
Shares
اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Related Posts
Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com