تحركات عسكرية للهجوم على عتق

الأحقاف نيوز / متابعات

بدأت فصائل الإنتقالي، الثلاثاء، تحركات واسعة للسيطرة على مركز محافظة شبوة، جنوبي اليمن.

وقالت مصادر مطلعة إن وحدات من تشكيلات الإنتقالي العسكرية، نفذت إنتشاراً جديداً في المناطق الغربية الجنوبية لمدينة عتق، تمهيداً لشن هجوم مباغت على قوات دفاع شبوة المحسوبة على محافظ الرئاسي عوض الوزير والمتمركزة في المدينة.

جاء ذلك، تزامناً مع ترتيبات إماراتية لإجلاء قوات الإنتقالي من مدينة عتق، في محاولة لسحب البساط من تحت المجلس في المحافظة النفطية، لحساب الفصائل الإماراتية الأخرى.

وأشارت إلى أن مجاميع الإنتقالي باشرت بإستحداث مواقع عسكرية غربي مديرية الروضة الحدودية مع عتق، حيث تهدف لفرض حصار على المدينة، وعزل تعزيزات دفاع شبوة في حال شن هجوم على مركز المحافظة.

وتشهد محافظة شبوة، خلال الأيام الماضية، تحشيدات متبادلة بين الفصائل الإماراتية، في ظل مخطط إماراتي سعودي لإستكمال تفكيك وحدات الإنتقالي في تخوم الهضبة النفطية، بعد إجلائها من معقلها الرئيسي في عدن.

Total
0
Shares
اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Related Posts
Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com