إنسحاب جديد لفصائل الإنتقالي بأبين

الأحقاف نيوز / متابعات

انسحبت قوة تابعة للمجلس الإنتقالي، الأربعاء، من المناطق الشرقية في محافظة أبين، جنوبي اليمن.

وقالت مصادر مطلعة إن قوات الحزام الأمني التابعة للإنتقالي، أخلت الساعات الماضية، بعض مواقعها المتمركزة في مديرية المحفد.

جاء ذلك، بعد ساعات قليلة من إعلان الفصائل الموالية للإمارات، حالة الطوارئ في المديرية، نتيجة تزايد الخسائر البشرية في صفوفها إثر التفجيرات والكمائن المسلحة لتنظيم القاعدة.

وأوضحت المصادر أن القوات المنسحبة تراجعت إلى أطراف مديرية المحفد على الطريق الرئيسي المؤدي إلى مديرية أحور، جنوبي المحافظة.

والإنسحاب الجديد لفصائل الإنتقالي، يعد الثاني من نوعه خلال أقل من شهر بعد تراجع مجاميعها من أجزاء واسعة في مديرية لودر، والتي تعد آخر معاقل الإصلاح في محافظة أبين.

Total
0
Shares
اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Related Posts
Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com