استفزاز إماراتي لقبائل حضرموت

الأحقاف نيوز / متابعات

دفعت فصائل الإنتقالي، الإثنين، بتعزيزات عسكرية إلى حضرموت، شرقي اليمن، في خطوة استفزازية لقبائل المحافظة التي سبق وأن حذرت المجلس من إرسال مجاميع جديدة.

وقالت مصادر محلية إن المئات من عناصر الإنتقالي وصلت الساعات الماضية، إلى معسكر لواء بارشيد، غربي مدينة المكلا، قادمة من محافظة شبوة.

والتعزيزات الجديدة، تأتي في محاولة لإستباق نفير قبلي لطرد جميع فصائل التحالف من مديريات الوادي والصحراء، وعلى رأسها لواء بارشيد، الذي نفذ مؤخراً إنتشاراً واسعاً بالقرب من مدينة سيئون، حيث تتمركز قيادة قوات المنطقة العسكرية الأولى المحسوبة على الإصلاح.

وكانت مرجعية قبائل حضرموت، قد حذرت مطلع أكتوبر الجاري، المجلس الإنتقالي من إستمرار دفع قواته إلى الهضبة النفطية، بعد منع ثلاث تعزيزات سابقة لفصائله من دخول المحافظة.

ويتوقع أن تفجر الخطوة، مواجهات مباشرة بين القبائل وقوات الإنتقالي الموالية للإمارات، في سياق تصاعد حدة التوترات بين فرقاء التحالف في عموم مديريات حضرموت بشكل عام.

Total
0
Shares
اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Related Posts
Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com