العليمي يغادر عدن مجدداً وسط إحتدام التوترات

الأحقاف نيوز / متابعات

غادر رئيس المجلس الرئاسي، الأحد، مدينة عدن، جنوبي اليمن، تزامناً مع تصاعد التوترات بين فرقاء التحالف.

وقالت مصادر مطلعة إن رشاد العليمي غادر المدينة، للمشاركة في القمة العربية المزمع عقدها في الجزائر، مشيرة إلى أن مشاركته في القمة ذريعة للخروج من عدن، في ظل مخاوف من استهدافه.

وأوضحت المصادر أن العليمي الذي لم يمر على عودته إلى عدن سوى عشرة أيام، تلقى تهديدات من قيادات “جنوبية” بطرده من المدينة، عقب تحميله مسؤولية احتجاز السعودية لرئيس المجلس الإنتقالي عيدروس الزبيدي.

ويتوقع أن يعود العليمي مجدداً إلى الرياض فور إنتهاء أعمال القمة، استجابة لتوجيهات سعودية بعدم البقاء في عدن الفترة المقبلة، بعد فشل التحالف في تثبيت سلطة المجلس بالمدينة، التي تشهد توتراً غير مسبوقاً مع رفض الإنتقالي إقصاءه من المشهد وفقاً للمصادر.

وكانت قوات سعودية ضخمة قد وصلت الأسبوع الماضي، إلى مدينة عدن لتأمين مقر إقامة العليمي في قصر معاشيق، إلا أن إحتدام الأوضاع حال دون ذلك، الأمر ذاته الذي دفع القوات الإماراتية بالإنسحاب من المدينة بعد أيام من وصولها.

Total
0
Shares
اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Related Posts
Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com