الإنتقالي يلوح بإسقاط “العسكرية الأولى” من الداخل

الأحقاف نيوز / متابعات

توعد المجلس الإنتقالي المنادي بالإنفصال، الإثنين، بتفكيك القوات الموالية للإصلاح في محافظة حضرموت، شرقي اليمن.

وقالت قناة “عدن المستقلة” الناطقة باسم المجلس الجنوبي، في تقرير، إن هناك العديد من القيادات العسكرية في قوات المنطقة العسكرية الأولى المحسوبة على الاصلاح غير راضية على ممارسات الحزب في الهضبة النفطية.

وأوضح التقرير أن إمكانية حدوث تمرد داخل المنطقة العسكرية، أصبح وارداً أكثر من أي وقت مضى، في إشارة واضحة إلى ترتيبات لإسقاط آخر وأبرز قواعد الإصلاح العسكرية من الداخل.

وسبق وأن لوح المجلس الإنتقالي، بدعم انقلاب وشيك على قيادة قوات الإصلاح في محافظة حضرموت، متوعداً بطردها بشتى الطرق.

وتأتي التهديدات، بعد ساعات قليلة من تهديد القيادي البارز في الإصلاح صلاح باتيس، بإستخدام القوة المفرطة لمواجهة مساعي الإنتقالي للسيطرة عليها.

Total
0
Shares
اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Related Posts
Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com