مدير تربية ساحل حضرموت يلتقي ببعض من الشخصيات الإجتماعية في منطقة وادي عسد بمديرية الريدة وقصيعر

الأحقاف نيوز / متابعات

ضمن اللقاءات التي تمت في مكتب تربية حضرموت الساحل.. ومن منطلق التعرف عن كثب عن حال كل مناطق حضرموت بالسماع من وجهاءها والشخصيات الاجتماعية فيها عن أحوال مناطقهم . التقى مدير مكتب وزارة التربية والتعليم بساحل حضرموت الأستاذ أمين عبدالله بأعباد بالشيخ المقدم محمد عمرو بن حبار الجمحي والشيخ الساري العبيد الجمحي وهم من الشخصيات الاجتماعية في منطقة وادي عسد بمديرية الريدة وقصيعر .

وخلال اللقاء أشار باعباد إلى أهمية تضافر الجهود المجتمعية المساندة للجهات الرسمية للمساهمة في تجاوز التحديات التي تواجه قطاع التربية بالمناطق والقرى النائية .

مؤكداً أن قيادة مكتب وزارة التربية والتعليم بالمحافظة تولي اهتماما كبيرا بتلك المناطق وتسعى جاهدة لتوفير كل مقومات العملية التعليمية لها .ناهيك عن ايلاء تعليم الفتاة أهمية كبرى والحفاظ على استمرارية إلتحاقها بمقاعد الدرس .

لافتاً إلى أن مناطق وقرى مديرية الريدة وقصيعر حضيت خلال الفترة الماضية بمشاريع في البنية التحتية وتحسين البيئة المدرسية وأيضا مساع حثيثة تمت لتوفير الكادر المؤهل من أبناء المناطق أسهم في استقرار العملية التعليمية. وكل هذا لم يكن ليتم لولا دعم السلطة المحلية بالمحافظة وجهود ومتابعة قيادة مكتب الوزارة السابقة .

وأشار باعباد إلى أن قيادة مكتب الوزارة بالمحافظة حريصة على متابعة قيادة السلطة المحلية بالمحافظة ممثلة بالاستاذ مبخوت مبارك بن ماضي في استكمال المشاريع المتعثرة والتي تعد من الأولويات التي يحتاج لها أبناء الوادي .

من جانبه عبر الشيخ المقدم محمد عمرو بن حبار الجمحي والشيخ الساري العبيد الجمحي عن سعادتهم بهذا اللقاء ،متطرقين إلى جملة من الاحتياجات الضرورية التي تسهم بشكل كبير في تحقيق الاستقرار العملية التعليمية وزيادة التحاق الفتيات بمقاعد الدرس بتلك المناطق النائية .

Total
0
Shares
اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Related Posts
Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com