تحذيرٌ أميركي للبنان بشأن حزب الله!

الأحقاف نيوز / متابعات

أفادت وسائل إعلام إسرائيلية، اليوم السبت، بأن الإدارة الأميركية حذرت الحكومة اللبنانية من أي تحرك لـ”حزب الله” ضد إسرائيل.
وذكرت صحيفة معاريف الإسرائيلية، صباح اليوم السبت، أن أنتوني بلينكن، وزير الخارجية الأميركي، قد حذّر نجيب ميقاتي، رئيس حكومة تصريف الأعمال اللبنانية من أي تحرك لـ”حزب الله” ضد إسرائيل.
وأوضحت الصحيفة على موقعها الإلكتروني أن تحذير بلينكن لميقاتي جاء خلال لقائهما على هامش اجتماعات الجمعية العامة للأمم المتحدة الـ 77 في نيويورك، وأن التحذير لـ”حزب الله” حتى ولو كان بغرض “استعراض القوة”.
ومن جانبه، أعلن رئيس حكومة تصريف الأعمال اللبنانية، نجيب ميقاتي، أن “تقدّمًا حصل على صعيد ترسيم الحدود البحرية الجنوبية مع إسرائيل، ولكن لا تزال هناك تفاصيل ينبغي توضيحها”.
وقال ميقاتي، في حديث مع موقع “المونيتور”، على هامش مشاركته في أعمال الجمعية العامة للأمم المتحدة في نيويورك، ونقلته وسائل إعلام لبنانية، إن “الحل النّهائي لم يُنجز بعد”، مضيفا: أن “الوساطة الأمريكية ساعدت في الدفع باتجاه إتمام الترسيم لكن لا تزال هناك تفاصيل ينبغي توضيحها”.
وأفادت مصادر محلية، الأربعاء الماضي، بأن الوسيط الأمريكي الخاص بترسيم الحدود البحرية اللبنانية الإسرائيلية يعمل على مسودة معدلة لتلك الحدود، وذلك بعد رفض بيروت صيغة سابقة.
ونقلت قناة “المنار”، عن مصادر مطلعة، أن الوسيط الأميركي الخاص بإدارة مفاوضات ترسيم الحدود البحرية بين لبنان وإسرائيل يعمل على مسودة معدلة لترسيم تلك الحدود البحرية، ويفترض أن ينتهي منها خلال أسبوع، بعدما أرجأ إرسالها بعد رفض لبنان لها بصيغتها القديمة.
وأوضحت المصادر أن الفريق اللبناني كان طلب سابقا من آموس هوكشتاين عدم إرسال مسودة مكتوبة بما طرحه على بيروت خلال زيارته الأخيرة للبلاد، الأسبوع الماضي، وذلك على خلفية رفض لبنان لـ”خط الطفافات” الذي طرحه من قبل، وكان مدار بحث خلال اجتماعات للفريق اللبناني، الأسبوع الماضي.
يأتي ذلك، بعد أيام من تحذير الأمين العام لـ”حزب الله” حسن نصر الله، إسرائيل من استخراج الغاز من حقل “كاريش” المتنازع عليه بين لبنان وإسرائيل، قبل انتهاء عملية ترسيم الحدود البحرية.
وقال نصر الله: “الخطّ الأحمر بالنسبة لنا، هو بدء استخراج الغاز من كاريش… أعيننا على كاريش وصواريخنا على كاريش”.
ورد عليه رئيس الوزراء الإسرائيلي يائير لابيد، يوم الاثنين الماضي، وقال إن “عملية استخراج الغاز من حقل كاريش ستبدأ بغض النظر عن مسار المفاوضات مع لبنان حول ترسيم الحدود البحرية”.
وأعلن لابيد، في بيان له، أنه “من الممكن والضروري التوصل إلى اتفاق خلال المفاوضات مع لبنان حول الحدود البحرية، بما يخدم مصالح كلا البلدين”، مضيفا: “الاتفاق سيكون مفيدا للغاية وسيسهم في تعزيز الاستقرار الإقليمي”.

Total
0
Shares
اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Related Posts
Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com