خلافات تضرب الإنتقالي بعد إرتفاع فاتورة “معركة أبين”

الأحقاف نيوز / متابعات

تصاعدت الخلافات داخل أروقة الإنتقالي، الأحد، جراء الخسائر البشرية الكبيرة التي منيت بها فصائل المجلس خلال معارك أبين الأخيرة.

وأكدت مصادر مطلعة أن قيادات في هيئة رئاسة الإنتقالي، طالبت الزبيدي بسرعة التوجيه لوقف المعارك التي تخوضها قوات المجلس في أبين، مشيرة إلى أن تلك المعارك أصبحت فخاً لإستنزاف فصائل المجلس الجنوبي.

وأوضحت المصادر أن أكثر من 60 قتيلا وجريحا من عناصر الإنتقالي، سقطوا خلال أقل من أسبوع في معارك مع عناصر القاعدة والإصلاح بأبين.

وسبق وأن رفضت بعض قيادات المجلس وقف المعركة في أبين، معتبرة أن تراجعها سيمثل انتكاسة لوجودها العسكري أمام الفصائل الجنوبية الأخرى.

وتأتي الخلافات، تزامنا مع إستمرار مسلسل إستهداف مجاميع الإنتقالي، بتفجيرات واسعة شلت حركتها وتعزيزاتها في أبين، الأمر الذي أجبرها على الإنسحاب اليوم، من المناطق الوسطى بالمحافظة.

Total
0
Shares
اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Related Posts
Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com