محاكمة الطاقم الطبي للأسطورة مارادونا بشأن ملابسات وفاته

الأحقاف نيوز / متابعات

من المقرر أن يخضع ثمانية من العاملين في المجال الطبي للمحاكمة بتهمة الإهمال الجنائي في قضية وفاة أسطورة كرة القدم الأرجنتيني دييغو مارادونا. وقد أمر قاض بمحاكمة المتهمين في جريمة القتل بعد أن وجدت لجنة طبية أن الرعاية الصحية وعملية علاج مارادونا كانت مليئة “بأوجه القصور والمخالفات”. وتوفي مارادونا في نوفمبر 2020 بنوبة قلبية في العاصمة الأرجنتينية بوينس آيرس، عن عمر يناهز 60 عاما. وكان يتعافى في المنزل من جراحة أجريت له جراء تعرضه لجلطة دموية في الدماغ في وقت سابق من ذلك الشهر. وبعد أيام قليلة من وفاته، بدأ الادعاء الأرجنتيني تحقيقا مع الأطباء والممرضات المشاركين في رعايته. وفي العام الماضي، وجدت اللجنة المكونة من 20 خبيرا، والتي عُينت للتحقيق في وفاته أن الفريق الطبي لمارادونا تصرف “بطريقة غير لائقة وقاصرة ومتهورة”. وخلصت أيضا إلى أن لاعب كرة القدم “كان سيتمتع بفرصة أفضل للبقاء على قيد الحياة” إذا كان قد تلقى العلاج المناسب في منشأة طبية مناسبة، وفقا لحكم المحكمة. ومن بين المتهمين جراح الأعصاب والطبيب الشخصي لمارادونا، ليوبولدو لوكاي، والطبيب النفسي والأخصائي النفسي، وطبيبان، وممرضان، والمسؤول عنهم. لكنهم جميعا أنكروا مسؤوليتهم عن وفاته. وستتم محاكمة الأشخاص الثمانية جميعا على أساس تعريف قانوني للقتل يقوم على الإهمال المرتكب مع علمهم أنه قد يؤدي إلى وفاة شخص. ويمكن أن تصل عقوبة الجريمة إلى السجن من 8 إلى 25 عاما، وفقا لقانون العقوبات الأرجنتيني. ولم يُحدد بعد موعد المحاكمة. وقال ماريو باودري، محامي أحد أبناء مارادونا، لرويترز إن أسطورة كرة القدم كان “في وضع يائس” وقت وفاته. وأضاف “بمجرد أن رأيت السبب، قلت إنه قُتل. وقد حاربت لفترة طويلة لاثبات ذلك وها نحن هنا، مع اكتمال هذه المرحلة”. ويعتبر دييغو مارادونا إلى حد كبير أحد أعظم لاعبي كرة القدم على الإطلاق. وكان كابتن الفريق عندما فازت الأرجنتين بكأس العالم 1986، وسجل الهدف الذي اشتهر باسم “يد الرب” ضد إنجلترا في ربع النهائي. وخلال النصف الثاني من مسيرته، عانى مارادونا من إدمان الكوكايين وحُظر لمدة 15 شهرا بعد أن أثبتت التحاليل الطبية ذلك في عام 1991. وساد حزن عميق في عالم كرة القدم – وبلده الأرجنتين – عند إعلان نبأ وفاته، حيث اصطف عدة آلاف من الناس لساعات للسير بجوار نعشه في القصر الرئاسي في بوينس آيرس.

Total
0
Shares
اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Related Posts
Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com