اكبر فصيل امني بعدن يرفض عودة “الرئاسي”

الأحقاف نيوز / متابعات

اعلن الحزام الأمني، احد اهم الفصائل العسكرية في مدينة عدن، الخميس، رفضه صراحة عودة المجلس الرئاسي إلى المعقل الأبرز للانتقالي المنادي بانفصال الجنوب..
جاء ذلك في بيان تداولته وسائل اعلام جنوبية..
وحذر البيان من تحول المدينة إلى ساحة تصفيات إقليمية كاشفا رصده تحركات للاستخبارات القطرية.
كما توعد بأنه سيتخذ الإجراءات التي سيحددها المواطنين الناقمين على تسليم عدن.
كما رفض تحركات طارق صالح ومحاولته إعادة ما وصفه بنظام 7-7 إلى المدينة.
ويعاني الانتقالي من انقسامات داخلية رغم تعيين رئيسه كنائب في المجلس الجديد.. ويعد الحزام ابرز القوى التي تشكلها قبائل يافع وتعرضت للإقصاء والتهميش من قبل تيار الضالع بقيادة الزبيدي حيث تم اقالة مؤسسه عبدالرحمن شيخ من عضوية وفد الانتقالي واخرجه من المشهد نهائيا مع انه اكبر قوة على الأرض.
وكان الحزام عاود مؤخرا انتشاره في عدن بعد نجاح الزبيدي من تقليص مساحته بنشر “العاصفة”.
وتحذيرات الحزام الأمني تأتي في ظل انباء عن ترتيبات لعودة هاني بن بريك الذي يعد أيضا من ابرز مؤسسيه وتم ازاحته من المشهد إلى الواجهة..
والحزام احدى القوى المناهضة لعودة الرئاسي إلى عدن وقد يشكل تمرده خلط للاوراق مستقبلا في المدينة.

Total
0
Shares
اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Related Posts
Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com