تصاعد عمليات التصفية بين فرقاء التحالف في أبين

الأحقاف نيوز / متابعات

تصاعدت عمليات الاغتيالات المتبادلة بين فرقاء التحالف، الثلاثاء، في محافظة أبين، جنوبي اليمن.
وأفادت مصادر محلية بمقتل مواطنين إثنين من مناصري المجلس الإنتقالي في مدينة لودر.
وأوضحت المصادر أن مسلحون يستقلون دراجة نارية أطلقوا النار على الشاب حسين عيدروس السيد، والشاب محمد عبدالله الماسي، أثناء مرورهما وسط المدينة، وأردوهما قتيلان على الفور.
وكان قائد الحزام الأمني التابع للإنتقالي في أبين، قد تعرض قبل أيام، لمحاولة اغتيال، في انفجار استهدف موكبه، أسفر عن مقتل وإصابة أكثر من 25 شخصا بينهم مدنيين.
وتأتي هذه الاغتيالات في ظل تصاعد عمليات التصفية المتبادلة بين فرقاء التحالف و(الشرعية)، في محافظة أبين، التي تشهد توترا غير مسبوقا بين مسلحي الإصلاح والإنتقالي، خلال الآونة الأخيرة.

Total
0
Shares
اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Related Posts
Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com