العرادة يهاجم “أطباء بلا حدود” بعد اتهامها له بالتواطؤ مع خاطفي موظفيّها

الأحقاف نيوز / متابعات

شن محافظ محافظة مأرب المعين من هادي، سلطان العرادة، اليوم هجوماً لاذعاً على منظمة ” أطباء بلا حدود “، ردا على تعليقها غالبية أنشطتها في المحافظة وسحب دعمها لأكبر مستشفياتها احتجاجاً على تواطؤ سلطاتها مع خاطفي اثنين من موظفيها.
وقال بيان صادر عن مكتب العرادة، إن “ما صدر عن منظمة أطباء بلا حدود بشأن إيقاف بعض مشاريعها في مأرب دون مراعاة للأوضاع الانسانية المتفاقمة بالمحافظة”.
وأضاف أن ” صيغة بيان منظمة أطباء بلا حدود يخلو من المهنية وتضمن لغة اتهامية غير حصيفة وغير مسؤولة”.
وبرأ بيان العرادة، تنظيم القاعدة من اختطاف الموظفين الأجنبيين التابعين لـ “أطباء بلا حدود” وهما ألماني ومكسيكي، بالقول، إن “عملية الاختطاف قام بها متقطعون في الطريق الصحراوي بمحافظة حضرموت”، في وقت تؤكد مصادر متطابقة أن الخاطفين ينتمون للتنظيم الإرهابي وقامت عناصره بنقل الموظفين إلى محافظة أبين.
وكانت “أطباء بلا حدود” أعلنت ، أمس الأول الأحد، سحب دعمها لمستشفى مأرب العام في المدينة الخاضعة لسيطرة “الإصلاح” وايقاف غالبية أنشطتها في المحافظة احتجاجاً على تماهي قيادة المحافظة مع الخاطفين والمماطلة في التحرك للإفراج عنهما.

Total
0
Shares
اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Related Posts
Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com