تحركات إماراتية للإطاحة بقيادات عسكرية في الإنتقالي

الأحقاف نيوز / متابعات

بدأت الإمارات، الأحد، ترتيبات جديدة لتقليص نفوذ قوات المجلس الإنتقالي، من المشهد اليمني بشكل رسمي.
وأكدت مصادر مطلعة أن الإمارات أخطرت رئيس المجلس الإنتقالي، عيدروس الزبيدي، بإصدار قرارات عاجلة بعزل قيادات عسكرية وأمنية في المجلس.
وأوضحت المصادر أن القيادات التي سيتم الإطاحة بها، هم من المقربين للزبيدي، في خطوة واضحة لتشتيت قواعد المجلس الجنوبي قبل إزاحته رسميا.
وأشارت إلى أن الإمارات تسعى لتعيين شخصيات عسكرية وأمنية جديدة في عدن ، من الشخصيات “الجنوبية ” المحسوبة على حزب المؤتمر، المنضويين تحت جناح طارق صالح.
وكان رئيس المجلس الانتقالي، قد أصدر اليوم، بإعادة تشكيل هيئة رئاسة المجلس في حضرموت، تحسبا لمحاولة انقلاب في الهضبة النفطية.
وتأتي هذه الترتيبات، بعد أيام قليلة من بدء أبو ظبي تحركات جادة لإعادة تموضع قوات طارق في عدن، أبرز معاقل الإنتقالي، وسحب البساط من تحت المجلس.

Total
0
Shares
اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Related Posts
Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com